المقداد: سلطنة عمان وقفت إلى جانب سوريا ضد الإرهاب

د ب أ- الأمة برس
2022-01-31

وزير الخارجية السوري، فيصل المقداد (أ ف ب)

دمشق: أكد وزير الخارجية والمغتربين السوري فيصل المقداد، الاثنين 31يناير2022، أن العلاقات مع سلطنة عمان مستمرة ولم تنقطع والسلطنة وقفت إلى جانب سوريا ضد الإرهاب.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء ( سانا ) عن المقداد قوله ، في تصريح للصحفيين عقب استقباله وزير خارجية سلطنة عمان بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي في مطار دمشق الدولي اليوم: "تعودنا أن نلتقي في مسقط والآن نستقبل في دمشق أشقاءنا من السلطنة بقلوب مفتوحة وعقول منفتحة ،  العلاقات بين بلدينا الشقيقين كانت مستمرة ولم تنقطع منذ الكثير من السنوات ولن أحصر ذلك مع بداية الأزمة في سوريا".

وأشار المقداد إلى أن "السلطنة الشقيقة وقفت إلى جانب سوريا في موقفها ضد الإرهاب وفي العمل من أجل تشكيل موقف عربي يعيد لأمتنا قوتها ومصادر طاقاتها الكبيرة لتوحيد مواقفنا والتنسيق فيما بينها والتأكيد على التضامن فيما بين دولنا".

من جهته قال الوزير البوسعيدي: "سعيد جداً أن أكون هنا اليوم في دمشق العريقة في سوريا الشقيقة التي هي ركن أساسي في العمل العربي المشترك،  ونتطلع كثيرا إلى عقد مباحثات ومشاورات مع الأشقاء في سوريا حول قضايانا ومشاغلنا المشتركة التي تهدف دائماً إلى الخير ولم الشمل والتعاون والتضامن بين الأشقاء".

وأضاف البوسعيدي :"أنا لا أعتبر نفسي ضيفاً إنما هنا في بلدي،  نتطلع إلى اللقاء مع الاشقاء وتبادل وجهات النظر وبحث ما يمكن أن نعمل عليه في إطار تطوير العلاقات الثنائية والتعاون بين بلدينا في كل المجالات الاقتصادية والتجارية والعلمية".

وقال البوسعيدي إن "كل الأشقاء العرب يتطلعون دائماً إلى التلاقي مع سوريا وعودة اللحمة العربية إلى وضعها الطبيعي وبالتالي كل مساعينا أنا وغيري من الأخوة العرب تصب في هذا المجال".

ووصل وزير الخارجية العماني على رأس وفد رسمي إلى دمشق في زيارة  تعتبر هي الأولى له لسوريا منذ توليه منصب وزير الخارجية في بلاده في آب/أغسطس 2020 خلفاً لسلفه يوسف بن علوي.

وكان الوزير المقداد، زار سلطنة عمان في آذار/مارس الماضي والتقى كبار مسؤوليها، في المجالات السياسية والثقافية والدبلوماسية والإعلامية، ونقل المقداد خلال اللقاءات تقدير سوريا للمواقف الحكيمة لسلطنة عُمان ووقوفها منذ البداية مع الحفاظ على وحدة سوريا وأراضيها وسلامتها ومقدرات شعبها وحقوقه.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي