إصابة شخصين بجروح إثر هجوم على سيارتين تابعتين لشركة صينية في جنوب العراق

ا ف ب - الأمة برس
2022-01-12

لقطة لحقل نفطي في البصرة في جنوب العراق بتاريخ 15 تموز/يوليو 2020(ا ف ب)

أصيب شخصان من الجنسية السودانية بجروح خطيرة الأربعاء إثر هجوم مسلح استهدف سيارة تابعة لشركة صينية عاملة في مجال النفط، في محافظة ميسان بجنوب العراق، على ما أفاد مصدر أمني وكالة فرانس برس.  

وقال المصدر الذي فضّل عدم الكشف عن هويته إن "موظفين أجنبيين من الجنسية السودانية، يعملان في مجال الحراسة الأمنية لدى شركة سينوبيك الصينية في قضاء المجر الكبير" على بعد نحو 30 كلم عن العمارة مركز محافظة ميسان، "أصيبا بجروح في هجوم مسلح شنه مجهولون برشاشات كلاشنكوف استهدف سيارتين تابعتين للشركة، كانتا تقلان صينيين أيضاً". 

وأضاف أن الجريحين نقلا إلى مستشفى الصدر في العمارة، موضحاً أن "حالتهما خطيرة". 

وقبل أقل من شهر تعرض مقرّ شركة "زيبك" الصينية العاملة ضمن حقل نفطي في محافظة ذي قار في جنوب العراق، لهجوم على أيدي مسلحين مجهولين لم يسفر عن إصابات، كما أفاد مسؤولون. ولم يستبعد حينها مصدر في شركة نفط ذي قار أن تكون "عملية التعرض للشركة عبارة عن ابتزاز من أجل تشغيل أبناء المنطقة". 

وتعمل الشركة في حقل حلفاية النفطي في ميسان وفي التنقيب في مناطق أخرى من ضمنها قضاء المجر الكبير منذ العام 2013 فيما تستثمر شركات صينية متعددة في جنوب البلاد في مجالي النفط والغاز. 

وتعدّ الصين السوق الأولى لصادرات النفط العراقي إذ تبلغ حصتها حوالي 40 - 44% من تلك الصادرات وبحوالي 800 ألف برميل يوميا.

وقع العراق في كانون الأول/ديسمبر عقد مبادئ أولية مع شركة صينية لتطوير مشروع مصفى الفاو الاستثماري في جنوب البلاد "بطاقة 300 الف برميل باليوم" و"بناء مجمع  للبتروكيماويات بطاقة 3 ملايين طن"، وفق وزير النفط إحسان عبد الجبار. 

كذلك، أعلنت وزارة النفط العراقية في نيسان/أبريل عن فوز شركة سينوبيك بعقد تطوير حقل المنصورية الغازي في محافظة ديالى الواقعة في شرق البلاد. 

ويشكّل النفط 90% من واردات العراق ثاني أكبر مصدّر للنفط في منظمة أوبك. وصدّرت البلاد خلال شهر تشرين الثاني/نوفمبر أكثر من 98 مليون برميل نفط بقيمة تتجاوز سبعة مليارات دولار، كما أعلنت وزارة النفط.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي