مجالات التطوير الأهمّ في العمل

2022-01-10

يتطلب التطور في المجال المهني من الموظف، التدريب والتحلّي بمهارات عدة، في عالم الـأعمال سريع التغير.

مجالات التطوير

حسب موقع Glass door الأميركي المتخصّص في التوظيف ومراجعة الشركات، ينبغي أن يلتفت الموظّف، كما رائد الأعمال إلى بعض الجوانب لغرض التطوّر والترقّي في السلّم المهني، كمراجعة ذاته بانتظام وكتابة التحدّيات التي تواجهه في مكان العمل، كما طلب ردود أفعال الآخرين على المجالات التي تتطلب التحسين لديه، فوضع الأهداف، بالإضافة إلى:

التحلّي بالثقة: حتّى لو كان الموظّف يقوم بأداء رائع، فإن الافتقار إلى الثقة يمنع من التقدّم في الحياة المهنيّة. لذا، يقود إدراك المرء أنّه بحاجة إلى النموّ بثقة إلى البحث عن فرص لمشاركة مهاراته مع الآخرين.

الاستماع الفعّال إلى الآخرين: تحسّن هذه المهارة سبل التواصل في الشركة، علمًا أن المهارة لا تقتصر على الاستماع الفعّال والانتباه لأفكار الآخرين فحسب، بل هي تشتمل أيضًا على طرح الأسئلة للاستيضاح، والتأكّد أن المرء يفهم وجهات نظر الآخرين.

خدمة العملاء: تتطلّب خدمة العملاء مهارات عدة، بعضها هو الصبر وحل المشكلات والإقناع، بالإضافة إلى أهمّية تدرّب الموظّف على حسن تمثيل الشركة التي ينتمي إليها، وذلك في كل مرّة يتفاعل فيها مع الآخرين، سواء في دائرة العمل أو خارجه.

صناعة القرار: تعدّ القدرة على اتخاذ قرار نهائي، من دون تدخلات خارجية، أساسيّة في العمل، وهي تتطلّب الإدارة الذاتية بشكل فعّال، مع أهمّية مراقبة تأثير تلك القرارات على النجاح وتحقيق الأهداف.

تفويض الآخرين بالقيام ببعض المهام: يجب عليك أن تعرفي من هو الشخص الذي يمكنك الوثوق به، والقادر على إتمام كل مهمّة من المهام، مع امتلاك مهارات حلّ المشكلات والتفكير النقدي، حتّى اكتمال كل جانب من جوانب المشروع.

إدارة الإجهاد: يتطلّب العمل تحت الضغط الممارسة، مع أهمّية اكتشاف تقنيات مختلفة لإدارة التوتر في مكان العمل.

 

الاحترافيّة: تتصل الاحترافيّة بتوقّع سلوك الآخرين في بيئات العمل المختلفة، وبالبحث عن تفاصيل الصناعة ومراقبة المنافسين.

 

المرونة مهارة رئيسة لتطوير الأعمال

تذكر الشركة الفنلندية Valamis الخاصّة بالبرمجيّات مجالات أخرى يجدر بالموظف ورائد الاعمال العمل على اكتسابها، مثل:

المرونة: تدفع بيئة الأعمال الديناميكيّة للغاية بالموظّف إلى تطوير مهارة المرونة حتّى يتكيّف مع المواقف المتعلّقة بالمهام المتغيّرة على الدوام والمسؤوليات الجديدة، مع الإشارة إلى أن المتعة بدرجة عالية من المرونة أثناء المواقف المتغيرة يعدّ من الأصول الثمينة للشركات راهنًا.

القدرة على حلّ النزاعات: العمل في إطار فريق، يحتّم على المرء التحلّي بالدبلوماسيّة واللباقة. من جهةٍ ثانيةٍ، لا يخلو أي عمل من الصراعات، الأمر الذي يتطلب إدارة تلك الصراعات وحلّها أي المتعة بمهارات الاستماع والتواصل أثناء المواقف العصيبة، كما بصفتي التهذيب والحزم، في آن واحد.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي