تعليق إجازات موظفين صحيين في قطر جرّاء ارتفاع الاصابات بكورونا

أ ف ب - الأمة برس
2021-12-28

 

 الحفل الافتتاحي لبطولة كأس العرب بكرة القدم في الخور في قطر في 30 تشرين الثاني/نوفمبر 2021(ا ف ب)

علّق المزود الرئيسي لخدمات الرعاية الصحية في قطر إجازات موظفيه العاملين في أقسام مرتبطة بفيروس كورونا، في ظل ارتفاع أعداد الإصابات بالوباء بشكل سريع في الإمارة الثرية ودول الخليج الاخرى.

وجاء في تعميم لمؤسسة حمد الطبية الحكومية التي تدير 12 مستشفى وخدمات الإسعاف في قطر "تم اتّخاذ القرار الصعب بتعليق جميع طلبات إجازات الموظفين التي سبق الموافقة عليها والمستقبلية للموظفين (...) الذين يعملون في أنشطة كوفيد-19".

وأوضحت في التعميم الصادر الاثنين27 ديسمبر 2021م  والذي تحقّقت وكالة فرانس برس منه، أنّه "سيتم إلغاء جميع الاجازات التي تمت الموافقة عليها للفترة من 2021/12/28 وحتى 31/03/2022 (...) ولن تتم الموافقة على أي طلبات إجازات جديدة".

كما أنّه في حالة السفر خارج الدولة "فإنّ الأمر يتطلب الحصول على تصريح الخروج بعد موافقة إدارة الموظف وإدارة الموارد البشرية".

وتسجّل دول الخليج منذ أكثر من أسبوع معدّلات إصابات يومية بالفيروس هي الأعلى منذ أشهر. وأعلنت قطر الاثنين عن 343 حالة جديدة في أعلى حصيلة يومية منذ أيار/مايو الماضي.

وتستعد قطر التي نظمت بطولة كأس العرب لكرة القدم خلال الاسابيع الماضية بحضور عشرات آلاف المتفرجين، لاستضافة بطولة كأس العالم 2022 بعد عام.

وفي دولة الإمارات المجاورة، وصلت الإصابات اليومية الاثنين إلى 1732، في أعلى حصلة يومية منذ نحو ستة أشهر.

وتعتمد الدولة الخليجية سياسة الأبواب المفتوحة، وقد استقبلت ملايين السياح منذ ان أعادت إمارة دبي استقبال الزوار في تموز/يوليو 2020، لتصبح إحدى اكثر المحطات السياحية استقطابا للهاربين من إجراءات الإغلاق حول العالم.

ومنذ تشرين الاول/اكتوبر الماضي، تنظّم دبي معرض اكسبو وهو أكبر حدث منذ الجائحة. وسجّل المعرض الذي يستمر حتى نهاية آذار/مارس المقبل، أكثر من ثمانية ملايين زيارة منذ أن فتح أبوابه للجمهور، وفقا للمنظمين.

ووضع إكسبو 2020 دبي تدابير سلامة لمكافحة جائحة كوفيد-19 تشمل إلزامية وضع الكمامات في المساحات الداخلية والخارجية.

وحذّر المنظمون في بيان الاثنين من أنه "قد تُغلَق بعض الأماكن في الموقع مؤقتا للخضوع للتعقيم والتنظيف العميقين وهو إجراء يأتي إثر رصد حالات إصابة إيجابية عبر بروتوكولات فحص واسعة النطاق للقوى العاملة".

ويذكر أنّ دول الخليج الست سجّلت معا أكثر من مليوني إصابة بينها حوالى 19 ألف وفاة منذ بداية الجائحة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي