الكركم.. مكون سحري للوقاية من سرطان الثدي

غرام محمد
2021-12-16

 

كركم (بيكسيل)

تأتي أصول نبتة الكركم والتي تعرف باسم “الكركم الطويل” من الهند. ويستخدم الكركم في الهند كنوع من البهار المحسن لمذاق الطعام. وبالإضافة إلى ذلك فإن للكركم خصائص علاجية كثيرة. ولعل من أهم هذه العلاجات هي خصائص الكركم في مكافحة السرطان. كما يعطي الكركم. والزنجبيل. والثوم. النكهة المحببة لأصناف الأطعمة المضافة لها. وللكركم فوائد جمة للحفاظ على صحة الجسم.

ولكن بجانب ذلك. فهو قادر على حماية الكبد من العديد من الأمراض والحالات التي تصيب هذا العضو الأساسي، خاصةً التليف الكبدي. ويرجع ذلك إلى خصائصه المضادة للالتهاب.

وتشير مقالة نُشرت في مجلة “فرونتيير” إلى امتلاك الكركم خصائص مضادة للمايكروب والفيروسات والأكسدة. وتذكر أنه يمتلك القدرة على مواجهة الأمراض التنكسية كمرض الزهايمر.

وقد كشف باحثون عن وجود مركبٍ كيميائيٍ طبعيٍ في الكركم. يمكنه المساهمة في علاج 8 أنواعٍ من السرطانات.

وقال الباحثون إن الكركم غني بمضادات الالتهابات ومضادات الأكسدة. ويلعب دوراً هاماً في وقف تطور الأورام.

وتوصل الباحثون الى مقدرة الكركم على وقف نمو ثمانية أنواعٍ من السرطانات. هي سرطان الثدي. والرئة والدم والمعدة. والبنكرياس. والأمعاء. ونخاع العظام. وسرطان البروستاتا.

ويقول باحثون من جامعة تمبل في فيلادلفيا، إن الكركم يمنع نقل المواد الغذائية إلى الأورام. كما يمنع موت الخلايا السليمة عن طريق منع الخلايا السرطانية من إطلاق البروتينات الضارة.

وأوضح الباحثون أنه رغم الكشف الأخير. إلا أنه لم يتم اختباره في تجارب بشريةٍ واسعة النطاق. ويأمل الباحثون أن يسهم اكتشافهم في إجراء المزيد من الدراسات السريرية على تأثير “الكركمين” أمام السرطان القاتل .







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي