الرئيس التركي: لا نعترف بالقرارات الأوروبية بشأن كافالا ودميرطاش

د ب أ- الأمة برس
2021-12-08 | منذ 1 شهر

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (أ ف ب)

أنقرة: قلل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من شأن دعوات أوروبية للإفراج عن رجل الأعمال المعارض عثمان كافالا والسياسي الكردي صلاح الدين دميرطاش.

وكان مجلس أوروبا أخطر تركيا رسميا بأنه يعتزم مطالبة المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بالنظر فيما إذا كانت أنقرة قد أخفقت في الوفاء بالتزاماتها القانونية بعدم قيامها بالإفراج عن كافالا.

كما ذكّر المجلس تركيا بأنها ملتزمة بحكم سابق للمحكمة الأوروبية كان طالبها بإطلاق سراح كافالا بموجب الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان، ودعا المجلس أنقرة إلى عرض وجهة نظرها بشأن هذه القضية قبل التاسع عشر من كانون ثان/يناير.

ونقلت وكالة "بلومبرج" للأنباء عن أردوغان القول، في حديث مع صحفيين أتراك خلال زيارته لقطر أمس، :"لا نعترف بالقرارات التي يتخذها الاتحاد الأوروبي بشأن كافالا ودميرطاش، لا هذا ولا ذاك ... سواء أكانوا يدركون هذا أم لا : إننا لن نضع قرارا من الاتحاد الأوروبي فوق قرار قضائنا".

وتتعرض تركيا لانتقادات حادة من حلفائها الغربيين التقليديين بسبب سجن كافالا، وكذلك ديمرطاش الزعيم السابق لحزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي