بعد إحياء حفل افتتاح طريق الكباش.. حماقي يثير استياء مواقع التواصل الاجتماعي في مصر

2021-11-27 | منذ 2 شهر

المطرب المصري حماقي (التواصل الاجتماعي)

فايزة هنداوي

أثار إحياء المطرب المصري محمد حماقي، لحفل إعادة افتتاح طرق الكباش في الأقصر، استياء رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أكد كثير منهم، أن صوته وكذلك الأغنية التي غناها لم تكن ملائمة لطبيعة الحدث.

ورغم إعجاب الكثيرين بالحفل، إلا أن العديد أيضا أكدوا، أنه كان أقل إبهارا من حفل نقل المومياوات، في الصيف الماضي.

بدأ حفل افتتاح طريق الكباش مع غروب شمس الخميس الماضي، وكانت البداية بإنارة بانورامية تدريجية لمعبد الأقصر وطريق الكباش الذي يمتد على طول 2700 كيلومتر.

بالتزامن مع ذلك، بدأت إنارة البر الغربي ومعبد حتشبسوت وتمثالي ممنون، لتنطلق أضواء الليزر وتعانق السماء.

ثم تحركت 3 ذهبيات عائمة في النيل صُممت على الطراز الفرعوني، وترمز لثالوث المعبودات الفرعونية: آمون وموت وخنسو.

بعد ذلك انطلقت مراكب شراعية ملونة بألوان هوية الأقصر البصرية، إضافة إلى انطلاق عدد من المناطيد في سماء الأقصر احتفالا بالحدث الأثري المهم.

من داخل معبد الأقصر، بدأت الاحتفالية الرسمية بخروج 3 محفات ترمز للثالوث المقدس، يحملها شباب بملابس فرعونية ويتقدمهم حاملو البيارق، ليخرجوا من قدس الأقداس عبر الصرح الأول للمعبد، وصولا لتماثيل أبو الهول.

مع بداية الموكب عزفت الأوركسترا الفلهارموني الموسيقى الفرعونية بقيادة المايسترو نادر عباسي، ثم أنشودة آمون التي يعاد إحياؤها الكلمات الفرعونية نفسها.

بعدها أطلق محمد حماقي أغنية ترحيبية لزوار الأقصر، تذاع بالتزامن مع فقرة راقصة من سوق سافوي، وهي الأغنية التي لم تلاقى إعجاب الجمهور.

سبق وسجل عدد من الفقرات بمعبد حتشبسوت والكرنك وعدد من المواقع الأثرية في المدينة، لإذاعتها بالتزامن مع الاحتفالية على غرار ما شهده موكب المومياوات في القاهرة.

وشارك عدد من عربات الخيول «الحناطير» التي تتميز بها مدينة الأقصر بإضاءة جوانبها بإعادة تجسيد أغنية فرقة رضا الشهيرة «الأقصر بلدنا بلد سواح».

خلال الحفل، تم تنفيذ محاكاة عبر موكب يضم 400 شاب وفتاة يرتدون زي الاحتفالات عند المصريين القدماء ويسيرون على موسيقى تصويرية مستوحاة من الأناشيد الفرعونية.

وشهد الحفل إقامة معرض للصور النادرة من القرن 19 في أماكن محددة على طريق المواكب، تروي تاريخ معابد الكرنك والأقصر وطريق المواكب الذي يربط بين المعابد وأهم الاكتشافات الأثرية وصور ومناظر للأعياد والاحتفالات التي كانت تقام في العصور القديمة.

وكان موكب طريق الكباش تأليف موسيقي مشترك للموسيقار أحمد الموجي مع الموسيقار نادر عباسي، غناء شهد عز التي غنت «النداء الأول» وهايدي موسى «أنشودة حاتشبسوت» وعز الأسطول «أنشودة آمون راع» ووائل الفشني» الأقصر بلدنا» بالاشتراك مع 160 عازف إيقاع مكون من مجموعة شباب إيقاعات الچيمبي المصري وإيقاعات الموسيقات العسكرية.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي