مهارات أساسية في إدارة الموارد البشرية

2021-10-29

المرأة والعمليقول الفيلسوف الألماني آرثر شوبنهاور إن "المهارة تصيب هدفًا لا يمكن لأحد أن يصيبه"... من المعروف أنّ مدير الموارد البشرية المتفاني هو العمود الفقري لأي عمل ناجح، إذ يعمل المدير المذكور على إنشاء مكان عمل آمن وفعّال، من خلال الموازنة بين الاحتياجات المتعلقة بالأعمال ومتطلبات الموظفين، لذا تكمن مهمته في ازدهار المشروع الذي يعمل عليه. لذا، ينبغي أنّ يكون مدير الموارد البشرية مسلّحًا بمجموعة من المهارات الأساسيّة، ومجهزًا للعمل، بكفاءة مع فريق العمل.

مهارات أساسيّة

 

في السطور الآتية، بعض من المهارات الأساسيّة التي ينبغي ان يمتلكها المتخصّص في هذا المجال، وفق ما ورد في موقع visual-planning:

  • مهارات التواصل: التواصل الفعّال، مهارة يجب أن يمتلكها مدير الموارد البشرية، سواء تعلّق الأمر بالتواصل الكتابي أو اللفظي، في المهام اليومية، مثل: التفاوض على الرواتب والعلاوات، وشرح عروض الشركة، والقدرة على البت في الصراعات بأسلوب لبق. أضف الى ذلك، مهارات الاتصال غير اللفظية، كأن يُدرك لغة الجسد الخاصة بالآخرين، ويحاول معرفة ما يدور في دواخلهم، وذلك حتى يتمكن من إجراء المحادثات الناجحة ويقدّم العروض.
  • مهارة التنظيم: من الصعب إدارة احتياجات الموظفين وأصحاب الأعمال، إذا كان المرء يفتقر إلى المهارات التنظيمية، بخاصة أنّه يندرج تحت مسؤوليّة العديد من مديري الموارد البشرية تنظيم الملفّات الخاصّة بالمنظمة والموظفين، إضافة الى إدارة البرامج الرقمية التي تحتوي على بيانات ذات طابع حسّاس.
 
  • المهارات التقنيّة: يعتمد العديد من محترفي الموارد البشرية على برامج التخطيط المرئي، وجداول البيانات الرقمية، وقواعد البيانات عبر الشبكة العنكبوتية لإتمام عملهم؛ فقد ولّى زمن المجلدات الورقية المتراكمة. وفي هذا الإطار، يُمكن لمدير الموارد البشرية البارع في التكنولوجيا إنشاء العروض التقديمية وجداول البيانات وتتبع تحليلات مكان العمل، مع الإشارة إلى أن 94% من المدراء يرون أنّ تلك البرامج تساعدهم في إنجاز أعمالهم في وقت أقلّ. وبالطبع، إدارة الوقت مهارة مهمّة في مجال الموارد البشرية.
  • المرونة: تتطلّب إدارة الموارد البشرية الكثير من المرونة، إذ قد تنشأ مشكلات غير متوقّعة في أي وقت، كحدوث إصابة في مكان العمل مثلًا، أو تبديل أحد العملاء أو حتى المدراء سياساته بصورة مفاجئة.
  • الصبر: يتعامل مدير الموارد البشرية، يوميًّا، مع شكاوى تتفاوت بين"لا أريد أن أجلس بالقرب من فلان..." وشكاوى التحرش والإرهاق من العمل والتظلم حول الرواتب والمزايا الوظيفية، بالإضافة إلى الشكاوى المتعلقة بمقدمي خدمات التأمين أو التوسط في النزاعات بين العمال ورؤسائهم، لذا ينبغي ان يتحلى بالصبر.
  • التفاوض: يأتي الموظف إلى إدارة الموارد البشرية غالبًا لحل مشكلة ما، فيما هو يحمل تصوّرًا مسبّقًا أنّه على حق، والأطراف الأخرى مخطئة. تتعلّق الشكوى غالبًا بالأجور أو الساعات أو واجبات الوظيفة... في موقف مماثل، على مدير الموارد البشرية أن ينزع طابع الصراع عن المشكلة، من خلال التفاوض مع الموظّف.
 
  • الالتزام: نجاح مدير الموارد البشرية يعني أن الأخير يولي أهمّية بحالة الشركة؛ إذ من الصعب على مدير الموارد البشرية غير المبالي تقديم التوجيه للموظفين. وفي هذا الإطار، ينبغي على خبير الموارد البشرية إكمال المشاريع وحل المشكلات وتلبية احتياجات الموظفين، فقد يشعر هؤلاء جرّاء المعاملة غير المبالية بعدم الكفاءة أو بالتقليل من قيمتهم، مما يرفع معدل انسحاب الموظفين. وحتّى إذا استمر الموظفون في العمل، فقد لا يبذلون قصارى جهدهم، إذا لم يشعروا بالتقدير أو الاحترام. لذا تتطلب إدارة الموارد البشرية مهارات أكثر مقارنة بالإدارة التقليدية.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي