الشرطة الهايتية تتلقى دليلا على أن الرهائن على قيد الحياة

أ.ف.ب - الأمة برس
2021-10-28

ضابط من الشرطة الوطنية الهايتية يقف في حراسة بورت أو برنس ، هايتي ، في 27 أكتوبر 2021 (أ.ف.ب)

تلقت الشرطة الهايتية دليلا على ان 16 امريكيا وكندا اختطفتهم عصابة مازالوا على قيد الحياة ، حسبما افاد مصدر في الشرطة اليوم الخميس.

تم اختطاف المبشرين وأفراد عائلاتهم في 16 أكتوبر / تشرين الأول أثناء عودتهم من دار للأيتام في منطقة شرق العاصمة بورت أو برنس تسيطر عليها إحدى أقوى عصابات الجريمة في هايتي.

وصرح مصدر في الشرطة الوطنية لوكالة فرانس برس "لدينا دليل على ان جميع الرهائن على قيد الحياة" دون ان يوضح نوع الدليل الذي تم تقديمه او وقت استلامه.

وقالت الشرطة إن المفاوضات مع الخاطفين من أجل إطلاق سراح الرهائن جارية وأن العديد من عملاء مكتب التحقيقات الفدرالي في هايتي يساعدون في القضية.

وقالت وزارة المعونة المسيحية ، التي يعمل فيها المبشرون ، إن الرهائن هم 12 بالغًا تتراوح أعمارهم بين 18 و 48 عامًا ، وخمسة أطفال تتراوح أعمارهم بين ثمانية أشهر و 15 عامًا.

علمت وكالة فرانس برس أن العصابة التي تطلق على نفسها اسم "400 موزو" وتحتجز الرهائن طالبت بفدية قدرها مليون دولار للفرد.

وفي مقطع فيديو نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي ، هدد زعيم العصابة ويلسون جوزيف بقتل الرهائن.

وأظهرت اللقطات جوزيف وهو يرتدي بذلة ويحيط به رجال مسلحون أمام توابيت يُزعم أنها تحتوي على جثث خمسة من أفراد عصابته.

قال جوزيف متحدثًا بلغة الكريول الهايتية: "بما أنني لا أحصل على ما أحتاجه ، سأقتل هؤلاء الأمريكيين".

نصحت الولايات المتحدة الأمريكيين بعدم السفر إلى هايتي ، لا سيما بسبب عمليات الخطف التي يقولون إنها تشمل بانتظام مواطنين أمريكيين.

ارتكبت العصابات التي تسيطر على جزء كبير من هايتي أكثر من 782 عملية خطف مقابل فدية حتى الآن هذا العام ، حسب مركز تحليل وبحوث حقوق الإنسان ، ومقره في بورت أو برنس.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي