المشاكل الزوجية المستمرة تعرّض حياتك للخطر

2021-10-28 | منذ 1 شهر

جميع الأزواج تحدث بينهم خلافات ومشاكل، فمن المستحيل أن يقضي زوجان أعواماً طويلة معاً دون أن يختلفا أو يتشاجرا، لكن إذا كانت العلاقة بينهما شبه منعدمة، ومع ذلك فإن المشاكل الزوجية لها حدود، إذا خرجت عنها، تؤثر سلباً على الحياة الزوجية، بل وحذرت دراسة حديثة أيضاً أن المشاكل الزوجية المستمرة تهدد صحتك وحياتك.

الدراسة أُجريت في جامعة أوهايو، على مجموعة من النساء، متوسط أعمارهن 35 عاماً، وأشارت نتائجها إلى أن الأزواج الذين يعيشون حياة زوجية مضطربة ومليئة بالمشاكل والمعارك، يصبحون أكثر عرضة للإصابة بمتلازمة تسرب الأمعاء، التي تطلق البكتيريا في الدم، وتسبب الإصابة بالعديد من الأمراض، مثل: التهاب الأمعاء، والتهاب المفاصل الروماتويدي، والسرطان، وفي مراحل متقدمة قد يؤدي إلى تدهور الصحة العقلية أيضاً. وتزادا نسبة الإصابة بالتهابات الأمعاء بسبب الخلافات الزوجية، كلما تقدم الأزواج في العمر.

هذا وقد توصلت دراسات سابقة إلى أن المشاكل الزوجية المستمرة قد تسبب بطء التئام الجروح، وتزيد خطر الإصابة بالأمراض المرتبطة بالالتهابات، بما في ذلك الاكتئاب، وأمراض القلب، والسكري، لكنهم لم يتوصلوا بعد للأسباب الفسيولوجية وراء حدوث كل هذه الأمراض جراء المشاكل الزوجية.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي