دراما الرعب وصلت إلى "المشرحة"

2021-10-26 | منذ 3 شهر

التونسية درة زروق (مواقع التواصل الاجتماعي)

إستطاعت الدراما المصرية أن تنجح في المشاريع التي تدور في فلك الرعب والغموض.

قدّم صنّاع تلك الدراما مجموعة من المسلسلات الناجحة في هذا النوع، آخرها مسلسل «شقة 6» (إخراج محمود كامل/تطبيق «شاهد») الذي لعبت بطولته روبي وأحمد حاتم.

دار المشروع حول الصحافية انجي (روبي) التي تنتقل إلى شقة جديدة، فتتعرض لمشاهد رعب داخلها، مما يدفعها للتحقيق في مجموعة جرائم وقعت في الماضي.

في المقابل، إستطاع مسلسل «ما وراء الطبيعة» الذي عرضته شبكة «نتفليكس» أن يقلب الموازين في صناعة الدراما التي تدور في فلك الغموض، والعمل مقتبس عن سلسلة روايات الكاتب الراحل أحمد خالد توفيق الذي يعدّ أول كاتب عربي في مجال أدب الرعب.

على هذا المنوال، تتابع الدراما المصرية عملها في الرعب، وتستعدّ مجموعة من الممثلين لتصوير مسلسل جديد يحمل اسم «المشرحة» (تأليف وإخراج تامر نادي).

سيصوّر المسلسل في بيروت في الأيام القليلة المقبلة، ويتألف من 7 حلقات وسيعرض على الارجح على تطبيق «شاهد».

تلعب التونسية درة زروق بطولة العمل، وتطل بدور طبيبة تواجه مشاكل مختلفة بسبب عملها في المشرحة حيث تحوطها الجثث.

 

 







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي