حواراتشخصية العامضد الفسادإنفوجرافيك أسلحة وجيوشرصدإسلاموفوبياضد العنصرية

أردوغان يرحب بتراجع السفراء الـ 10 عن بيان كافالا

2021-10-25 | منذ 1 شهر

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ( ا ف ب)أنقرة - رحب الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، الإثنين 25-10-2021، ببيان 10 سفراء، بينها سفارة الولايات المتحدة، حول مراعاتها للمادة 41 من اتفاقية فيينا القاضية بعدم التدخل بالشؤون الداخلية للدول، في خطوة اعتبرها مراقبون تراجعا عن بيان تطالب فيه هذه السفارات بالإفراج عن رجل الأعمال المحتجز "عثمان كافالا".

جاء ذلك حسبما أفادت مصادر في الرئاسة التركية، بعدما أعلنت السفارة الأمريكية في أنقرة، عبر تويتر، مراعاتها للمادة 41 من اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية، التي تنص على احترام الدبلوماسيين للوائح وقوانين الدول التي يتواجدون فيها، عقب التساؤلات التي أثيرت حول بيان "كافالا"، الصادر في 18 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وفقا لما أوردته "الأناضول".

ونشرت كل من كندا وهولندا ونيوزيلندا رسائل مشابهة في حين أعادت النرويج وفنلندا نشر البيان الأمريكي.
والإثنين، أعلنت الخارجية التركية استدعاء سفراء كندا والدنمارك وهولندا والنرويج والسويد وفنلندا ونيوزلندا والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا، إثر نشرها بيانا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، زعمت فيه أن القضية المستمرة بحق "كافالا"، المحبوس بتهمة الضلوع في محاولة الانقلاب عام 2016، تلقي بظلالها على الديمقراطية وسيادة القانون في تركيا، ودعت إلى الإفراج عنه.

وأعلن "أردوغان"، السبت الماضي، أنه أصدر تعليمات إلى وزير الخارجية من أجل إعلان السفراء الـ 10 لدى أنقرة أشخاصا غير مرغوب فيهم بأسرع وقت.

فيما أعلن مجلس أوروبا لحقوق الإنسان، الذي انضمت إليه تركيا عام 1950، السبت الماضي، من أنه قد يبدأ إجراءات ضد أنقرة في حال لم يتم الإفراج عن "كافالا" بحلول نهاية الشهر الجاري.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي