عمرها 4500 سنة.. اكتشاف "أقدم مبخرة" في تاريخ عُمان

2021-10-21 | منذ 2 شهر

تعبيرية

اكتشفت السلطات العمانية مبخرة فخارية تعود لأكثر من 4500 سنة، وقال خبراء إنها الأقدم في السلطنة على الإطلاق.

وعثر باحثون يتبعون لقسم الآثار في كلية الآداب بجامعة السلطان قابوس على المبخرة خلال عمليات التنقيب الجارية في وادي السخن غربي ولاية صخم.

ومنذ 2014، تجري وزارة السياحة العمانية وجامعة السلطان قابوس عمليات بحث في المنطقة وقد عثرت على العديد من المواقع الأثرية تنوعت بين القلاع، والأفلاج، والمدافن، والمناجم.

وعثر الباحثون على المبخرة داخل أحد المواقد، وهي تشبه إلى حد بعيد المباخر المستخدمة حالياً في السلطنة.

والقسم العلوي من المبخرة على شكل صحن غير عميق دائري الشكل محمول على قاعدة مصمتة مرتفعة على شكل كأس، ويبلغ قطر صحنها 9.4 سم وارتفاعها 8.2 سم.

المبخرة التي تم اكتشافها في وادي السخن

ونقلت صحيفة "الشبيبة" المحلية عن الباحثين ناصر الجهوري وخالد دغلس، أن المبخرة هي الأقدم على الإطلاق في السلطنة، وقد تم تأريخها بواسطة الكربون المشع 14 بالفترة الممتدة من 2300-2200 قبل الميلاد.

وتركز السلطنة على دراسة طبيعة النشاط الإنساني في منطقة وادي السخن خلال مرحلة العصر البرونزي المبكر، وخاصة في الفترة المسماة بثقافة "أم النار"، التي يعود تاريخها إلى ما بين 2700 و2000 قبل الميلاد.

وتم الكشف عن 5 مواقع أثرية مهمة تعود إلى هذه الفترة، تتميز بأنها قريبة جداً بعضها من بعض، وتنتشر على ضفتي وادي السخن بمساحات كبيرة.

 

 






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي