نجمة روسية خارج الأرض لتصوير فيلم التحدي

2021-10-02 | منذ 4 شهر

بيريسيلد تصور فيلمها الأول في محطة الفضاء الدولية- تويتر

موسكو - من المقرر أن تقلع ممثلة روسية إلى محطة الفضاء الدولية الأسبوع المقبل لتصوير أول فيلم في الفضاء الخارجي.

وستنطلق يوليا بيريسيلد (37 عاما) إلى جانب رائد الفضاء الروسي أنطون شكابلروف والمخرج والممثل كليم شبينكو (37 عاما)، على متن مركبة “سيوز أم ـ أس”  في 5 أكتوبر، إلى المحطة الفضائية التي تدور حول الأرض على ارتفاع نحو 354 كلم.

ويأتي هذا بعد أسابيع قليلة من إطلاق أول طاقم مدني بالكامل على متن صاروخ وكبسولة شركة “سبيس إكس”.

وقال المخرج شبينكو، إن تصوير فيلم “فيزوف”، والذي يعني “التحدي” باللغة الروسية، سيستغرق أسبوعين على متن المحطة الفضائية، مضيفا “تدور أحداث هذا الفيلم حول قصة شخص عادي.. طبيب لا علاقة له باستكشاف الفضاء ولم يفكر فيه أبدا، يُعرض عليه السفر إلى محطة الفضاء الدولية.. وإنقاذ حياة رائد فضاء”.

وقال رائد الفضاء شكابلروف “لن أقوم ببطولة الفيلم، لكن ما زلت بحاجة إلى معرفة كيفية إنتاج فيلم في مكان غير عادي مثل الفضاء الخارجي”.

وصرحت الممثلة الرئيسية في الفيلم، يوليا بيريسيلد، بأن الأمور لن تكون على نفس المستوى كما هو الحال على الأرض، “لكننا سنبذل قصارى جهدنا”.

ويشار إلى أن روس كوسموس أعلنت عن المشروع في مايو. وأمضى طاقم الرحلة المدني أسابيع في التدريب، بما في ذلك اختبارات انعدام الجاذبية وبدلات الفضاء، وعملوا مع المعدات التي سيتم تشغيلها على متن محطة الفضاء الدولية.

وستتم عملية الإطلاق نحو محطة الفضاء الدولية من قاعدة بايكونور، أكبر منشأة إطلاق فضائية في العالم، الواقعة في كازاخستان.

وتشير العديد من التقارير أيضا إلى خطط الممثل الأميركي توم كروز (58 عاما) لتصوير فيلمه الخاص في الفضاء أيضا، في وقت لاحق من هذا العام، بعد السفر إلى هناك على متن كبسولة “سبيس إكس”.

 

 

 







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي