"مجاريح": تباشير العودة المسرحية في تونس

2021-10-01

من بروفات المسرحية

رغم رفع إجراءات غلق الفضاءات العامة، ومن بينها الفضاءات الثقافية، ضمن إجراءات التوقي من الموجات الجديدة لفيروس كورونا، ورغم أن شهر أيلول/ سبتمبر من كل عام يمثّل فترة عودة النشاط الثقافي، إلا أننا خلال هذا العام لم نجد ما يشير إلى مثل هذه العودة، حيث لم تنظّم تظاهرات كثيرة، ولم يتعرّف الجمهور على أعمال جديدة، خصوصاً في الفنون الحية مثل المسرح.

ووفق "العربي الجديد" يبدو أن هذه العودة قد تأجّلت إلى تشرين الأول/ أكتوبر، حيث يقام العرض الأول لمسرحية "مجاريح" في "قاعة الفن الرابع" بتونس العاصمة بداية من السادسة والنصف من مساء اليوم.

العمل من إنتاج "المركز الوطني للفنون الدرامية والركحية بقابس"، وهو من إخراج المسرحي التونسي المقيم في إيطاليا حافظ خليفة (1971) الذي صمّم السينوغرافيا، وانطلق من نص للكاتب إبراهيم بنعمر، فيما وضع موسيقى العمل رضا بن منصور.

يؤدّي شخصيات المسرحية كلٌّ من: منذر العابد، وجليلة بن يحيى، وفتحي الذهيبي، وعبد الباسط الشاوش، ونادية تليش، حسان مري، وآدم الجبالي.

تنتمي أعمال المخرج حافظ خليفة إلى سياق تجذير المسرح في الهوية الثقافية العربية، حيث انتقل في أعماله السابقة بين المناخات الصوفية والصحراوية والتاريخ الأدبي، ومن مسرحياته نذكر: "ملحمة خضراء"، و"طواسين"، و"برزخ"، و"رسائل الحرية"، و"زنازين النور"، و"طوفان".

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي