إيران: منشأة كرج غير مشمولة في التفاهم مع الطاقة الذرية

2021-09-27 | منذ 4 أسبوع

قالت إيران على لسان سفيرها لدى المنظمات الدولية في فيينا، إن تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن كاميرات منشأة كرج النووية "لم يكن دقيقاً ويتجاوز التفاهمات" التي توصل إليها الطرفان في 12 سبتمبر، وذلك رداً على إعلان الوكالة أن مفتشيها مُنعوا من دخول المنشأة.

وقال كاظم غريب آبادي، مندوب طهران لدى المنظمات الدولية في فيينا ومنها وكالة الطاقة الذرية، في تغريدات على تويتر، الاثنين: "خلال النقاشات في طهران وفيينا، أوضحت إيران أنه نظراً إلى أن مجمع تيسا كرج لا يزال يخضع لتحقيقات أمنية وقضائية، فإن المعدات المرتبطة بهذا المجمع لا يشملها (التفاهم بشأن) الصيانة".

وأضاف أن تقرير الوكالة "غير دقيق ويتجاوز البنود التي تم التفاهم عليها في البيان المشترك" بين المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية والوكالة الدولية خلال زيارة مديرها العام رافاييل جروسي لطهران في 12 سبتمبر، والتي شملت استبدال معدات المراقبة. 

وشدد غريب آبادي على أن البيان المشترك الصادر يومها "جاء بناء على حسن نية إيران لاستبدال بطاقات الذاكرة لـ'معدات محددة'. هذه النشاطات قامت بها الوكالة بين 20 و22 سبتمبر".

وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ومقرها فيينا، أفادت في بيان الأحد، بأن مفتشيها مُنعوا من دخول المنشأة الواقعة قرب طهران، في ما اعتبرته مخالفاً للتفاهم الذي أُبرم مع إيران للسماح باستبدال كاميرات مراقبة.

وقال المدير العام للوكالة رافاييل جروسي في البيان، إن السلطات الإيرانية سمحت لمفتشيها باستبدال بطاقات الذاكرة في معظم المعدات والأجهزة، وفقاً لما اتفق عليه الجانبان في 12 سبتمبر، لكنها لم تسمح بحدوث ذلك في مجمع كرج، معتبراً أن ذلك "يتناقض مع الشروط المتفق عليها للبيان المشترك الصادر يوم 12 سبتمبر".

 المصدر : تلفزيون الشرق



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي