وزير النفط السوداني: مخزون المنتجات البترولية يكفي لـ10 أيام فقط

الاناضول
2021-09-26 | منذ 4 أسبوع

بهرام عبد المنعم-الخرطوم: قال وزير الطاقة والنفط السوداني جادين عبيد، السبت 25سبتمبر2021، إن مخزون المنتجات البترولية يكفي حاجة البلاد لمدة لا تتجاوز 10 أيام فقط بسبب إغلاق خط أنابيب الوارد من شرق البلاد إلى العاصمة الخرطوم.

جاء ذلك في بيان لوزير الطاقة، عقب إغلاق مجلس قبلي شرقي السودان لخط الأنابيب الوحيد الذي ينقل الوقود إلى العاصمة الخرطوم.

ويغذي خط الأنابيب الواصل من ميناء "بورتسودان" (شرق) مصفاة "الجيلي" بالعاصمة الخرطوم، ليصل إلى بقية الولايات الأخرى عبر الشاحنات.

وأوضح عبيد، أن "خط الأنابيب توقف عن العمل بصورة كاملة بسبب الإغلاق كما توقفت محطات الضخ مما يعني توقف وارد المنتجات البترولية".

وأشار إلى "استمرار العمل في خط أنابيب خام البترول الذي يعمل على تصدير بترول جنوب السودان، ومد محطة أم دباكر للكهرباء بالخام، ومصفاة الخرطوم بصورة جزئية".

وناشد عبيد المواطنين في شرق السودان "الوصول إلى حلول عاجلة لتجنب البلاد الخسائر المالية والفنية الكبيرة والأزمات البترولية".

وتابع: "نأمل أن يتم الوصول لرفع حالة الإغلاق الراهن خلال مدة أقصاها أسبوع من اليوم لتفادي كل هذه الخسائر والأضرار".

والسبت أعلن مجلس قبلي شرقي السودان، إغلاق الأنبوب النفطي الوحيد الذي ينقل الوقود إلى العاصمة الخرطوم، في سياق تصعيد احتجاجاتهم على "مسار الشرق" ضمن اتفاقية السلام، وللمطالبة بالتنمية وإنهاء التهميش.

ولليوم التاسع على التوالي، يغلق مجلس قبلي شرقي السودان كل الموانئ على البحر الأحمر والطريق الرئيس بين الخرطوم وبورتسودان.

ويحتج المجلس القبلي على "مسار الشرق" ضمن اتفاقية السلام الموقعة في جوبا، بين الخرطوم وحركات مسلحة متمردة، إذ يشتكي من تهميش مناطق الشرق، ويطالب بإلغاء المسار وإقامة مؤتمر قومي لقضايا الشرق، ينتج عنه إقرار مشاريع تنموية فيه.

ومنذ 21 أغسطس/ آب 2019، يعيش السودان مرحلة انتقالية تستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، يتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش و"قوى إعلان الحرية والتغيير" وحركات مسلحة وقعت مع الخرطوم اتفاقا للسلام، في 3 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

 

المصدر: الاناضول



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي