أسباب تجعل السفر مع زوجتك هو الأفضل

2021-09-15 | منذ 1 شهر

الجميع يحب السفر، أليس كذلك؟ ولماذا لا، هناك الكثير لتستكشفيه وتعرفيه عن هذا العالم والثقافة والناس! بينما تتمتعين بتجربة غيرت حياتك؛ فلماذا لا تصطحبين صديقتك المفضلة؟ووفقاً لموقع (femina.in) تخيلي وجود محادثات ممتعة عن التسوق والصفقات بينك وبين زوجتك المفضلة (BFF) وإن كان ذلك في جغرافيا مختلفة؟ ثقي بنا، ستكون أفضل تجربة في حياتك! إليكن السبب:- التخطيط الممل…

ووفقاً لموقع (femina.in) تخيلي وجود محادثات ممتعة عن التسوق والصفقات بينك وبين صديقتك المفضلة (BFF) وإن كان ذلك في جغرافيا مختلفة؟ ثقي بنا، ستكون أفضل تجربة في حياتك! إليكن السبب:

يخططان لرحلة معاً

دعنا نعترف بأن التخطيط لرحلة يمكن أن يكون مهمة شاقة، بالنظر إلى أنه يتعين عليك التوصل إلى نتيجة مشتركة فيما يتعلق بأماكن الإقامة، ومشاهدة المعالم السياحية والميزانية.. ولكن إذا كان لديك زوجتك  (BFF) تخطط لها معك – فأنت تتخطَين تلك التفاصيل المروعة وتستمتعين بالفعل!

– لن يكون هناك أية مفاجأة غير سارة

السفر مع شخص ما ليس بالأمر السهل.. في الواقع، إن التعرف على الشخص أثناء السفر بعمق من الداخل والخارج، وتفهم عاداته وسلوكياته التي لا تظهر في بداية الرحلة، إنه أمر فيه صعوبة، في هذه الحالة، إذا كنت تعرفين الشخص جيداً بما فيه الكفاية؛ فإن نصف عملك قد تم بالفعل ولا داعي للقلق بشأن الخيارات التي يتخذها نيابة عنك، أنت تعلمين أنها تستغرق ساعة في الحمام وأنت على ما يرام تماماً! إنها أيضاً تحب الأناناس على البيتزا الخاصة بها، وأنت على ما يرام مع ذلك أيضاً .

– لا مشاكل في نسيان الحاجيات

نسيتِ أن تحزم دبابيس الأمان أو معجون الأسنان أو مزيل طلاء الأظافر أو جهاز فرد الشعر أو غيره – لا تقلقي؛ فقد غطت صديقتك المفضلة كل ذلك! إنها تعرفك أنت وعاداتك الخرقاء والنسيان، أشياء صغيرة مثل هذه، تجعل رحلتك جديرة بالاهتمام، فلا تنسي اصطحاب صديقتك المفضلة في الحال!

– لا دراما: إلى جانب الدراما التي تشاهدينها في المسلسلات التلفزيونية اليومية؛ فأنت في حالة جيدة بدونها في الحياة الواقعية، وخاصة أثناء السفر.. فلا توجد منغصات في سفرك، لا توجد موسيقى جاز صاخبة حولك في الغرفة أو خلافات حول المطعم الذي يمكنك تناول الطعام فيه، الدراما الوحيدة التي تحتاجينها هي أثناء التخطيط لقضاء وقت في مكان جديد.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي