يغطي جثة والدته بفضلات القطط لتحنيطها والحصول على معاشها

2021-09-10 | منذ 2 أسبوع

خلية الشرطة المتخصصة بقضايا الاحتيال على الإعانات الاجتماعية حققت بالأمر

أخفى رجل جثة والدته في قبو منزله لأكثر من عام من أجل الاستمرار في تلقي معاشها التقاعدي وبدل التمريض، حسبما نقلت "أسوشيتد برس" عن الشرطة النمساوية.

وقالت الشرطة في مقاطعة تيرول، أمس الخميس، إن الضباط زاروا الرجل في منطقة إنسبروك، نهاية الأسبوع الماضي، بسبب شكوك حول وفاة والدته (89 عاما)، في يونيو 2020.

وبحسب بيان فإن الرجل (66 عاما) اعترف، في استجواب، بأنه جمّد جثة والدته التي كان يسكن معها في القبو، للتأكد من عدم انبعاث أي رائحة منها، ولفها بضمادات لامتصاص سوائل الجسم، حتى يتمكن من الحصول على بدلات الإعانات الاجتماعية المخصصة لها.

وتشير التحقيقات حتى الآن إلى أنه حصل على مبلغ "من خمسة أرقام" من اليورو. وأجرت السلطات تشريحا لجثة والدته، الأربعاء، ولم تجد أي دليل على وجود أي جريمة.

ونقلت فرانس برس عن المسؤول عن خلية الشرطة المتخصصة بقضايا الاحتيال على الإعانات الاجتماعية هيلموت غوفلر للقناة التلفزيونية "أو أر أف" أن الرجل "غطى والدته بطبقة من فضلات القطط وبعد ذلك حُنّطت الجثة".

وعندما كان شقيق الرجل يسأله عن وضع والدتهما، كان يدعي أن العجوز التي كانت تعاني الخرف وقلة إحاطة عائلتها بها أدخلت المستشفى.

وطلب ساعي بريد جديد كان يتولى تسليمه البدلات المالية شهريا أن يرى المستفيدة من الإعانات الاجتماعية، غير أن الابن رفض ذلك، فما كان من الساعي إلا أن قدم تقريرا عن الموضوع. واكتشفت الشرطة الجثة، السبت الماضي.

ووجهت إلى الابن تهمة الاحتيال على الإعانات الاجتماعية وإخفاء جثة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي