افتتاح فعاليات مهرجان لاس فاياس للفنون والأضواء في فلنسيا

2021-09-01

فعاليات مهرجان لاس فاياس للفنون والأضواء

مهند الحميدي

تنطلق في مدينة فلنسيا الإسبانية اليوم الأربعاء، فعاليات مهرجان لاس فاياس للفنون والأضواء.

وتمثل الفعالية أحد أشهر المهرجانات في إسبانيا، وتتضمن نشاطات متعلقة بعروض الأضواء والألعاب النارية ومصارعة الثيران وعرض الأزياء التراثية وتقديم المأكولات الشعبية المرتبطة بتاريخ المدينة.

وتمتد الفعالية حتى الـ5 من سبتمبر. وفي أجواء كرنفالية يصمم المشاركون دمى ومجسمات خشبية، لتُحرَق على الملأ، في حين تنير شوارع المدينة مئات الآلاف من المصابيح، ويتركز الحدث الرئيس في مسير كرنفالي.

وفي ختام الفعالية تنطفئ أضواء المدينة الساحلية، ليبدأ المشاركون بحرق النماذج والدمى عند غروب شمس اليوم الختامي، وسط هتاف الجموع والغناء والرقص والأجواء الاحتفالية.

يُذكر أن منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) أدرجت مهرجان لاس فاياس في قائمة التراث الثقافي غير المادي للعالم، عام 2016.

وأدرجت اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي مهرجان لاس فاياس بمدينة فالنسيا الإسبانية في قائمة اليونسكو التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية في الـ30 من تشرين الثاني/نوفمبر 2016.

ويعود تاريخ إقامة هذا المهرجان في مدينة فالنسيا إلى القرن الثامن عشر وتحتفل به اليوم 160 بلدية بمشاركة زهاء 800 لجنة مسؤولة عن اختيار الدمى العملاقة التي تُعرض في هذه المناسبة، ونحو 200 ألف متطوع ومتطوعة يطلق عليهم اسم Falleros وFalleras (وهم متطوعون في اللجان المعنية بتنظيم المهرجان والمشاركة فيه).

وقد انتشر هذا المهرجان خارج منطقة فالنسيا ليشمل بلديات أخرى في إسبانيا مثل برشلونة ومايوركا، وبات يقام اليوم في بلدان أخرى كالأرجنتين. ويؤدي هذا المهرجان دورا مهمّا في إحياء العديد من الفعاليات ذات الصلة بطرق الحرير التاريخية، بحسب ما نشره موقع اليونسكو.

ويمكن القول إن مهرجان لاس فاياس هو أحد أهم الاحتفالات التقليدية المرتبطة بصناعة الحرير في فالنسيا إذ إنه يحيي تاريخ المدينة العريق المرتبط بطرق الحرير.

فقد أسهم هذا المهرجان في إحياء الأزياء التقليدية لمدنية فالنسيا المصنوعة من الحرير والتي يعود تاريخها إلى القرن الثامن عشر. وتُصنع الأزياء التقليدية الشهيرة التي يرتديها الفنانون والفنانات من الحرير المطرّز والأقمشة المزخرفة ذات الألوان الزاهية؛ ما يحافظ على تقاليد استعمال مناسج الحرير اليدوية القديمة لخياطة الأزياء.

وفي الواقع، تعد فالنسيا من المدن القليلة في إسبانيا التي تستخدم فيها حتى الآن مناسج الحرير اليدوية، وكان هذا أحد الجوانب الرئيسة في مبادرة ”فالنسيا، مدينة الحرير“ لعام 2015.

 








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي