الدوحة تعتمد الحضور التناوبي في العام الدراسي الجديد بنسبة 50%

2021-08-17 | منذ 1 شهر

قررت وزارة التعليم والتعليم العالي القطرية، اعتماد نظام التعليم المدمج بالحضور التناوبي الفعلي في المبنى المدرسي، لطلبة المدارس الحكومية للعام الدراسي الجديد الذي يبدأ في 29 أغسطس/آب الجاري، وللمدارس ورياض الأطفال الخاصة طبقاً لتقويماتها الأكاديمية.

ووفق بيان للوزارة، تقرر اعتماد متوسط نسبة الحضور البالغة 50% في جميع المدارس الحكومية والمدارس ورياض الأطفال الخاصة من الطاقة الاستيعابية لمبانيها، مع المتابعة والتقييم المستمرين للعملية التعليمية والاستمرار في التنسيق المباشر مع وزارة الصحة العامة.

 كما تقرر أيضا تماشياً مع الإجراءات الاحترازية التي أعلنتها الدولة إلزام الطلبة بدءاً من الصف الأول الابتدائي وحتى الصف الثاني عشر الالتزام بارتداء الكمامات طوال تواجدهم داخل المبنى المدرسي، وبالإجراءات الاحترازية الأخرى المتبعة داخل المباني التعليمية.

وألزمت الوزارة جميع المدارس الحكومية والخاصة بتوزيع الطلبة على شعب بحيث تتضمن الشعبة الواحدة عدد 15 طالباً بحد أقصى مع ترك مسافة متر ونصف بين كل طالب وزميله، وكذلك الالتزام بلبس الكمامة في جميع المراحل الدراسية بدءاً من الصف الأول الابتدائي.

 ويستثنى من الحضور الطلبة الذين يعانون من أمراض تمنعهم من تلقّي التعليم في المدرسة، وفق ما تحدّده وزارة الصحة العامة، على أن يستمر حضورهم عن بُعد، ويجب على المستثنى من الحضور تقديم شهادة طبية حديثة تثبت ذلك، ومعتمدة من وزارة الصحة العامة.

ويُمنع الخروج في الفُسَح، وعلى الطالب أن يتناول وجباته الغذائية داخل الصف الدراسي، كما تم إلغاء الطابور الصباحي والأنشطة الجماعية، مثل الرحلات والمعسكرات والاحتفالات، ويمكن إقامتها (افتراضيّاً).

وتقرر أيضا أن يؤدّي الطلبة كافة الاختبارات المركزية والفصلية داخل المبنى المدرسي.

من جهتها، تلتزم المدارس التخصصية والتقنية ومدارس ذوي الاحتياجات الخاصة ومدارس القرى بنفس نسب الحضور المذكورة، أما بالنسبة إلى المدارس التي تتضمن عدداً قليلاً من الطلبة يكون الدوام لجميع الطلبة بنسبة 100%، شرط ألا يتجاوز عدد الطلبة في الشعبة الواحدة 15 طالباً مع الحفاظ على مسافة 1.5 متر بين الطلبة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي