مسقط: الهجوم على السفينة الإسرائيلية جرى خارج مياهنا الإقليمية

2021-07-31 | منذ 2 شهر

أكدت سلطنة عمان، السبت 31 يوليو 2021م ، أن الهجوم على سفينة "ميرسير ستريت" الإسرائيلية وقع خارج مياه السلطنة، مؤكدة حرصها على أمن المرور في بحرها الإقليمي.

وأفادت وكالة الأنباء العمانية الرسمية بأن البحرية السلطانية العمانية بتسيير سفينة إلى مكان الهجوم، وأكدت النتائج الميدانية أن الحادث وقع بالفعل خارج البحر الإقليمي العماني.

وأضافت أن البحرية العمانية تواصلت مع ملاك السفينة وطاقمها، وأفادوا بأن السفينة ستواصل الإبحار إلى جهتها دون الحاجة إلى مساعدة.

وأكدت عمان حرصها على تسخير كافة الإمكانات للحفاظ على أمن وسلامة المرور في بحرها الإقليمي، وقدرة كافة الجهات المعنية بالسلطنة على القيام بكل ما من شأنه سلامة الملاحة.

وكان مسؤول إسرائيلي قد حمل إيران مسؤولية الهجوم على الناقلة النفطية "ميرسير ستريت" والذي أدى إلى مقتل اثنين من طاقمها (روماني وبريطاني)، مشيرا إلى أن الهجوم ربما تم تنفيذه بطائرة مسيرة.

 وتوعد وزير الخارجية الإسرائيلي "يائير لابيد" أمس الجمعة، بـ"رد قاس" على الهجوم، وقال في بيان إن "إيران ليست مشكلة إسرائيل فقط، بل مصدر الإرهاب والدمار وعدم الاستقرار الذي يضر بالجميع".

وفيما يعد تبنيا من طهران للهجوم، نقلت قناة "العالم" الإيرانية عن مصادر قولها إن "الهجوم أتى ردا على هجوم إسرائيلي على مطار الضبعة"، في منطقة القصير بسوريا.

كما ألمح الحرس الثوري الإيراني، ضمنياً إلى تبنيه الهجوم الذي استهدف السفينة.

وقال حساب "الحرس الثوري" بـ"تويتر"، إن "صمت المجتمع الدولي في وجه عدوان إسرائيل أمر غير مقبول"، في إشارة إلى الضربات الجوية الإسرائيلية الأخيرة التي استهدفت مواقع تابعة للمليشيات الإيرانية بسوريا.

يذكر أن بحر عُمان يقع بين إيران والسلطنة، عند مخرج مضيق هرمز الاستراتيجي، الذي يعّد نقطة عبور عالمية لجزء كبير من النفط، وحيث ينشط تحالف تقوده الولايات المتحدة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي