رحيل "عملاق الأدب الإيطالي" روبرتو كالاسو

2021-07-30 | منذ 2 شهر

الكاتب والناشر الإيطالي ”روبرتو كالاسو“

ذكرت دار نشر ”أديلفي“، التي تتولى نشر أعمال الكاتب والناشر الإيطالي ”روبرتو كالاسو“، أمس الخميس، أنه توفي عن عمر يناهز الـ80 عامًا.

وكان كالاسو يُعرف بأنه ”مؤسسة أدبية في حد ذاته“، حيث تُرجمت أعماله في الأدب والأساطير إلى أكثر من 20 لغة من لغات العالم، منها الفرنسية والإنجليزية والإسبانية والألمانية واللاتينية واليونانية القديمة، وغيرها من اللغات، إلى جانب لغته الأم، بطبيعة الحال.

وُلد كالاسو، وهو نجل أستاذ جامعي مناهض للفاشية، في مدينة فلورنسا الإيطالية عام 1941، وسرعان ما أظهر كالاسو شغفًا كبيرًا بالأدب، إذ قرأ كتاب مارسيل بروست الضخم ”البحث عن الوقت الضائع“، وعمره 13 عامًا، وهي رواية مطولة ضخمة من سبعة كتب، يبتعث فيها السارد ماضيه بدقة تعطي للذكرى من الواقعية أكثر مما كان للأحداث نفسها، ألفه ما بين 1905 و1910.

وأتقن كالاسو العديد من اللغات، ومن أشهر أعماله ”رون أوف كاش“ أو (خراب كاش)، و“كا“ و“ماريدج أوف كاموس آند هارموني“ أو (زواج قدموس وهارمونيا)، وهو إعادة سرد لعالم الأساطير الإغريقية، لكن موضوعاته تراوحت من الآلهة القديمة إلى الرسام تيبولو وكتاب مثل كافكا وبودلير.

وإلى جانب مكانته كمحلل رئيسي لأعمال كافكا على وجه التحديد، كان كالاسو نشطًا على نطاق أوسع في العديد من المقالات لاستعادة وإعادة تنشيط فكرة الثقافة الأدبية في أوروبا الوسطى عموما.

وكان للراحل كالاسو موقع مميز في الحياة الثقافية الإيطالية، فهو مدير لدار نشر ”أديلفي إديتسوني“ المرموقة في ميلانو، حيثُ عمل لما يقرب من 60 عامًا قبل أن يشتريها عام 2015، لمنع بيعها لمجموعة ”موندادوري“ العملاقة.

وحصل ”عملاق الأدب الإيطالي“ كالاسو على عدة جوائز وكرم أيضًا في عدة مناسبات ثقافية مهمة، منها جائزة فياريجيو في عام 2001، وجائزة باجوتا في عام 2002، وجائزة ”Prix Formentor“ في عام 2018.

ودار النشر ”أديلفي إديتسوني“، متخصصة في أعمال الخيال والفلسفة والعلوم وفي الأعمال الكلاسيكية المترجمة إلى الإيطالية.

كما اختير كتابه (زواج قدموس وهارمونيا) كواحد من أفضل كتب الخيال لعام 1994، ووصفه تيري ويندلينج بأنه ”رواية معقدة ومبهرة فكريا باستخدام الأساطير اليونانية القديمة لاستكشاف أصول الفكر الغربي“.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي