"لبنان للرقص المعاصر": دورة ثانية رغم الجائحة

2021-07-24 | منذ 2 شهر

أكثر من عام ونصف عاشه العالم مع الوباء، وخلال هذه الفترة الزمنية توقّفت العديد من التظاهرات الثقافية فيما عرفت أخرى كيف تتأقلم وتتعايش مع الجائحة، بل إن بعض التظاهرات رأت النور ضمن هذا الوضع تحديداً، كما هو الحال بالنسبة إلى "مهرجان لبنان المسرحي الدولي للرقص المعاصر".

بتنظيم مشترك بين "جمعية تيرو للفنون" و"مسرح إسطنبولي"، تقام الدورة الثانية من المهرجان تحت شعار "نرقص من أجل التغيير"، في مدينة صور بداية من السبت 24 يوليو 2021 لتستمر لثلاثة أيام.

تُقام الدورة الحالية على وجهين: تقدّم العروض في قاعات محدودة الجمهور، كما تُبثّ عن بعد عبر وسائط التواصل الاجتماعي وعبر تطبيق "زووم" بالنسبة إلى عدد من العروض المشاركة من خارج لبنان.

يشارك في المهرجان كوريغرافيون من عشرين بلداً، من بينها: تايوان وإسبانيا وإيطاليا والولايات المتحدة وألمانيا والصين واليونان وبولندا والسنغال والهند وهولندا وفلسطين وأرمينيا والأردن وكندا والمغرب وبلجيكا.

من العروض التي ستؤدّى على الخشبة بحضور جمهور عرض لفرقة "مدرسة مايا للفنون" وثان للمسرحية اللبنانية إنجي إسطنبولي، وثالث لـ"فرقة الكوفية للتراث الفلسطيني".

ويكرم المهرجان الكوريغرافي الراحل حسام عبد الحميد توفيق من مصر ونورا بكرا من "فرقة الفنون الشعبية الفلسطينية".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي