سياسيون عراقيون يدعون الصدر للتراجع عن مقاطعة الانتخابات المقبلة

2021-07-17 | منذ 2 شهر

حث سياسيون بارزون بالعراق، الجمعة 16 يوليو 2021م ، الزعيم الشيعي "مقتدى الصدر" على العدول عن مقاطعة الانتخابات البرلمانية المقبلة في البلاد.

والخميس، أعلن الصدر في خطاب متلفز، مقاطعة الانتخابات "حفاظًا على ما تبقى من وطن أحرقه الفاسدون وما يزالوا يحرقونه"، معبرًا عن خشيته من أن يواجه العراق مصيرًا مشابها لسوريا أو أفغانستان.

بدوره، قال رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي"، إن "الوطن يحتاج إلى تكاتف الجميع؛ الشعب والقوى السياسية التي تشارك في الانتخابات بتنافس شريف دون تسقيط (سقوط)".

وأضاف "الكاظمي" في تغريدة عبر "تويتر"، مساء الخميس: "أمامنا مسؤولية تاريخية لحماية العراق بأن نصل إلى انتخابات حرة ونزيهة".

كما أشار "الكاظمي" إلى أن "التيار الصدري شريحة مهمة في المجتمع، ولا يمكن تصور عدم مشاركته في الانتخابات (..) العراق أمانة في أعناق الجميع".

من جانبه، غرد رئيس البرلمان العراقي، "محمد الحلبوسي" قائلا: "أبا هاشم (الصدر) ما زال أمامنا الكثير، والعراق بحاجة لأبنائه الغيارى المخلصين، ليرفعوا رايته ويوحِّدوا صفوفه ويخدموا شعبه ويصونوا كرامته ويصلوا بالبلاد إلى بر الأمان".

وأضاف "الحلبوسي" عبر "تويتر" الجمعة: "في ظروف صعبة مرت على العراق؛ كُتِبَت عبارة على الجدران: من الفلوجة إلى الكوفة هذا الوطن ما نعوفه (لن نتخلى عنه)".

بدوره، كتب زعيم تحالف قوى الدولة الوطنية "عمار الحكيم"، عبر "تويتر"، قائلا: "نحث أخانا سماحة السيد مقتدى الصدر على العدول عن قراره بالانسحاب من الانتخابات المرتقبة".

وحث "الحكيم" الزعيم الشيعي على "مواصلة الجهد الوطني المشترك وعدم إخلاء الساحة من قطب جماهيري مهم وفعال فيها".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي