الشركات المصنعة للقاحات كوفيد تضاعف أرباحها

2021-07-14 | منذ 2 شهر

يعيش العالم في "كابوس" جائحة كوفيد-19 منذ قرابة العامين، إذ أسفرت الجائحة عن أكثر من ثلاثة ملايين وفاة إضافة إلى خسائر اقتصادية جسيمة وتداعيات طويلة الأمد على الأمن الغذائي العالمي.

في المقابل، تنعم الشركات التي طوّرت اللقاحات المضادة لكوفيد-19 بلذة النجاح، فهي تحقق أرباحًا قياسية، فيما تحلّق أسهمها شاهقًا ويتسابق المستثمرون لشرائها

وتتلهف الأسواق لاستقبال ملايين الجرعات، فهي ضوؤهم الوحيد للنجاة من الجائحة. وتبدو شركات صناعة اللقاحات الغربية أكثر شفافية من نظيراتها الشرقية، فهي تتأهب للإعلان عن بياناتها نصف السنوية، وهو أمر مجبرة عليه بحكم وجودها في البورصات.

شركات قطاع الأدوية تقتنص الفرصة

وكحال الشركات في القطاعات الأخرى مثل النفط أو الطيران، التي تحقق أرباحًا مع ازدياد الطلب العالمي على إنتاجها، ها هي شركات قطاع الأدوية تقتنص الفرصة.

تربح شركة "فايزر" الأميركية نحو خمسة مليارات دولار في الربع الأول من العام الحالي، وتحقق زيادة في الأرباح بنسبة 45%. وتبلغ قيمتها السوقية 222 مليار دولار وهو رقم أقل بقليل من الناتج المحلي للعراق.    

كذلك تضاعف سهم شركة "موديرنا" ثلاث مرّات منذ مطلع العام متجاوزًا حاجز 230 دولارا، وهو أمر يؤهل قيمتها السوقية لبلوغ مستوى 93 مليار دولار، وهو رقم يفوق الناتج المحلي لسلطنة عمان.

أمّا سهم "جونسون آند جونسون" فيرتفع بنحو 20% في عام ويلامس مستوى 170 دولارا. وتضاهي قيمة الشركة السوقية، البالغة 448 مليار دولار، 150% من الناتج المحلي لدولة مصر.

وتتهيأ الشركات المكتشفة للقاح للإعلان عن نتائجها الفصلية. وتقول مؤسسات التصنيف الائتمانية إن هذه النتائج مرشحة للزيادة بفعل الطلب المتزايد على اللقاحات، فيما يكافح العالم موجة تلو أخرى لتفشي الفيروس الذي يفاجئ بمتحورات جديدة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي