أسباب تجنب الإفراط في استهلاك الكرز

2021-07-11 | منذ 3 شهر

يعد الكرز من الفواكه الصيفية المفضلة لدى الكثيرين، يتميز بمذاقه اللذيذ، وغناه بالعديد من العناصر الغذائية المهمة اللازمة لصحة الجسم، مثل الألياف والسكريات الطبيعية.

يقدم الكثير من الفوائد الصحية أبرزها المساعدة في الوقاية من الالتهابات بالجسم والإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي والنقرس وألم العضلات وارتفاع الكوليسترول وضغط الدم، إلى جانب تحسين الحالة المزاجية وعلاج الأرق.

وعلى الرغم من فوائده هناك بعض الأضرار التي يمكن أن تنتج عن الإفراط في تناول الكرز، حسبما نشر موقع “Verywell health”.

حيث يؤدي تناول الكرز بكمية كبيرة سواء على هيئة عصير أو ثمار طازجة إلى الإصابة بمشكلات في الهضم والإسهال، فضلاً عن اكتساب المزيد من السعرات الحرارية والسكريات، الأمر الذي يضر بصحة بعض الأشخاص.

من جانب آخر، يحتوي الكرز على مركب السوربيتول، الذي يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الأعراض لدى الأشخاص الذين يعانون من حالات معينة مثل متلازمة القولون العصبي أو فرط نمو البكتيريا في الأمعاء الدقيقة أو سوء امتصاص الفركتوز.

وبالنسبة للحوامل اللواتي يتناولن أدوية معينة، فعليهن استشارة الطبيب قبل تناول الكرز.

وهناك بعض الأشخاص الذين يعانوا من الحساسية من الكرز، والتي تشمل أعراضها ارتفاع درجة حرارة الجسم والقشعريرة والطفح الجلدي وضيق التنفس وغيرها.

على الرغم من احتواء الكرز على نسبة عالية من الألياف، لكن لا يجب أن تزيد الكمية التي يتم تناولها يوميًا عن 2 كوب صغير فقط.

وهناك ما يسمى مكملات الكرز الأسود، لكن لا يمكن تناوله إلا بعد استشارة الطبيب المختص لتحديد الجرعة المناسبة حسب كل حالة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي