عن “الكونسيلر الدائم” الذي يخلصك من الهالات السوداء إلى الأبد.. فكرة جذابة لكنها لا تخلو من المخاطر

2021-07-05 | منذ 6 شهر

هل تمنيت مسبقاً لو كان مفعول الكونسيلر يبقى للأبد؟ في عالم التجميل لم يعد هناك مستحيلات، فاليوم تستطيعين الحصول على الكونسلير الدائم لإخفاء الهالات السوداء تحت العين بإجراء عملية بسيطة للغاية.

إليك التفاصيل:

ما هو الكونسيلر الدائم؟

يعتبر الكونسيلر الدائم وشماً تجميلياً شاع استخدامه في الفترة الأخيرة، ويشبه من حيث المبدأ تاتو الحواجب الدائم، ويعمل على إخفاء الهالات السوداء تحت العين عبر صبغها بلون فاتح مما يجعلك غير مضطرة لاستخدام الكونسيلر أو خافي العيوب بشكل يومي.

وفي حين لا تنفع العلاجات الموضعية في غالب الأحيان بسبب صعوبة إزالة الهالات السوداء الناتجة عن الأنسجة الداكنة والأوعية الدموية تحت الجلد، فإن الكونسيلر الدائم يعمل على إضافة لون فاتح في الطبقة الواقعة تحت الجلد مباشرة من خلال مسدس وشم تجميلي، وتلعب هذه الصبغة دور الحاجز بين الأنسجة الداكنة وسطح الجلد مما يكسبك نتائج فعالة،  وفقاً لما ورد في موقع Glamour.

كيف يتم تطبيق الكونسيلر الدائم؟

يوضح فنان الوشم البرازيلي رودولفو توريس في حديثه إلى Spa + Clinic Australia أنه يستخدم التاتو ليس فقط لإخفاء الهالات السوداء، إنما لتمويه كافة مشاكل الجلد مثل علامات التمدد والبقع الداكنة، وذلك عبر استخدام أصباغ بلون قريب من لون البشرة.

ويقول رودولفو إنه يستخدم جهازاً صغيراً محمولاً باليد لتحديد لون الصباغ الأنسب لكل شخص والذي يتوافق مع لون البشرة.

ويضيف أنه مثل أي وشم عادي لن يتلطخ لاحقاً أو يزول ولن يتغير مع تعرضه للشمس.

كم عدد الجلسات التي تحتاجينها؟

تبعاً للصباغ المستخدم يتحدد عدد الجلسات، فإذا كان وشماً دائماً على طريقة رودولفو فلن تحتاجي لأكثر من جلسة واحدة.

أما إذا تم تقديم هذا العلاج بتقنية microblading (المستخدمة في تاتو الحواجب) عندها قد تحتاجين إلى جلستين يفصل بينهما 6 أسابيع، ويكون الوشم في هذه الحالة شبه دائم أي أنك ستحتاجين إلى تجديده كل 2 إلى 3 سنوات.

ما الذي يجب مراعاته بعد تطبيق الكونسيلر الدائم؟

بعد تطبيق الكونسيلر الدائم يجب استخدام مرهم خاص لتهدئة الجلد وتعزيز الشفاء مثل المراهم المستخدمة عادة بعد الخضوع لتاتو الحواجب أو التاتو العادي.

كما يجب الحفاظ على المنطقة جافة قدر الإمكان وتجنب وضع المكياج في الأيام القليلة الأولى.

إجراء محفوف بالمخاطر

بالتأكيد فإن فكرة التخلص من الهالات السوداء إلى الأبد فكرة جذابة للغاية، مع ذلك يجب التفكير بالأمر من كافة الجوانب قبل الإقدام على هذا الإجراء.

إذ يقول أطباء الجلدية إن منطقة تحت العين منطقة حساسة للغاية ولا يستحسن لمسها بأدوات حادة؛ إذ يمكن أن يؤدي ذلك إلى حدوث التهابات حول الجفن أو مشاكل أخرى.  

كذلك، ولأن الكونسيلر الدائم صيحة حديثة نسبياً في عالم التجميل لم نستطع بعد تحديد مدى خطورتها أو مدى فاعليتها على المدى الطويل.

أيضاً لا توجد معلومات حول الآثار الجانبية التي قد يسببها هذا العلاج، وفقاً لما ورد في موقع PMU HUB.

ومن المشاكل التي قد يواجهها الراغبون في تجربة الكونسيلر الدائم، التعامل مع شخص قليل الخبرة؛ إذ لا يزال هذا المجال جديداً إلى حد ما ولا يوجد مختصون كثر خبيرون بتطبيقه.

أما عن الألم فيقول معظم الذين جربوا الكونسيلر الدائم إنه ليس مؤلماً، إنما يعطيك فقط شعوراً بوجود إبرة تدغدغ منطقة ما تحت العين.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي