كلينتون تعتبر قمة بايدن وبوتين رسالة دبلوماسية قوية لحوار مباشر ومفتوح

2021-06-18 | منذ 1 شهر

اعتبرت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون أن "لقاء القمة بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكي جو بايدن، كان رسالة دبلوماسية قوية لحوار مباشر ومفتوح".

وقالت في حديث لشبكة "MSNBC" الأمريكية: "بايدن دعا بوتين إلى التحدث مباشرة عن المشاركة المستقبلية"، مشيرة إلى "السرعة التي تصافح فيها الزعيمان ودخلا بها قاعة المباحثات، فضلا عن عدم انعقاد مؤتمر صحفي مشترك لهما، دليل على جدية الموقف".

وتذكرت تأخر بوتين 45 دقيقة في محادثاته مع الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما على هامش قمة مجموعة العشرين في المكسيك، مشيرة إلى أن "بوتين حاول عمدا السيطرة على الوضع.. لكن هذه المرة لم تكن لديه مثل هذه الفرصة".

وحذرت كلينتون من أنه "حتى الاتفاق التفاوضي لا يعني بالضرورة إنجازات حقيقية في العلاقات الثنائية.. الصعوبة المستمرة في الحوار مع بوتين".

وقالت: "حتى عندما تتفاوض بشأن شيء تعتقد أنه في مصلحة الولايات المتحدة، فإنه سيستمر في التقويض وسيحاول حرفيا جعل حياتنا أكثر صعوبة".

وأجرى الرئيسان الروسي والأمريكي في مدينة جنيف السويسرية الأربعاء الماضي محادثات ضيقة بحضور وزيري خارجية البلدين، وموسعة بمشاركة الوفدين المرافقين.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي