الائتلاف الحكومي الإسرائيلي الجديد يطلب أداء اليمين أمام البرلمان يوم الإثنين

2021-06-04

قدم الائتلاف الحكومي الجديد في إسرائيل طلبا لاستبدال رئيس الكنيست، يسعى لأداء اليمين أمام الكنيست الاثنين  القادم، حسبما أفاد متحدث باسم الائتلاف.

وذكرت هيئة البث الإسرائيلي أن يائير لابيد زعيم حزب “يش عاتيد” (هناك مستقبل) قدم طلبا لإجراء تصويت على منصب رئيس الكنيست في الجلسة الأولى للهيئة العامة الأسبوع المقبل.

وتتطلع أحزاب الائتلاف الجديد للإطاحة بالنائب ياريف ليفين وتعيين النائب عن “هناك مستقبل” ميكي ليفي مكانه.

وبحسب التقارير، فإن هذه الخطوة تهدف للوقوف في وجه المحاولات التي يقوم بها المعسكر الموالي لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لإفشال التحالف الجديد، الذي يضم ثمانية أحزاب.

وأبلغ زعيم المعارضة السابق لابيد الرئيس رؤوفين ريفلين الليلة الماضية بأنه نجح في تشكيل ائتلاف من ثمانية أحزاب من مختلف ألوان الطيف السياسي. وسيملك هذا التحالف أغلبية ضئيلة من 61 مقعدا في الكنيست المؤلف من 120 مقعدا.

ومن بين الأحزاب المشاركة في الائتلاف حزب “يامينيا” بزعامة وزير الدفاع السابق نفتالي بينيت.

كما أن الائتلاف الحاكم يضم للمرة الأولى في تاريخ إسرائيل حزبا عربيا.

وجرى الاتفاق على التناوب على منصب رئيس الوزراء، وأن يشغل بينيت المنصب أولا لمدة عامين، على أن يعقبه لابيد لعامين آخرين.

وسيضع التحالف الجديد نهاية لعهد نتنياهو، الذي يشغل منصبه منذ عام 2009. وكان شغل المنصب أيضا من عام 1996 إلى عام 1999.

وعلى صعيد آخر، أعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أنها ستواصل مقاومة إسرائيل على الرغم من تغيير الحكومة.

وقال المتحدث باسم الحركة “كل الأحزاب الإسرائيلية لا تؤمن بحقوق شعبنا وقادتها أعداء لشعبنا”.

وأضاف: “مقاومتنا ستستمر في معارضة الاحتلال بغض النظر عن طيفه السياسي”.

وقال نشطاء الجهاد الإسلامي في غزة أيضا إن الحكومة الجديدة لا تحدث فرقا بالنسبة لهم.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي