نصائح لبدء مشروعك التجاري من مواقع التواصل

2021-06-02

لم تعد شبكات التواصل الاجتماعية مكاناً للترفيه فقط، بل أصبح تأثيرها نافذاً في حياتنا، فمن خلالها ظهرت العديد من الحملات التوعوية في كافة الجوانب الاجتماعية، الصحية، الثقافية وغيرها، كما أصبحت تربة خصبة، تولدت منها مئات الأفكار للمشاريع التجارية الرائدة على مستوى الوطن العربي بشكل عام وفي المملكة العربية السعودية بشكل خاص، إضافةً إلى أنّها منصات مناسبة لتسويق تلك الأعمال واستقطاب العملاء من خلالها، في هذا السياق، التقت "سيدتي" بالمستشار الإداري وعضو هيئة التدريس بجامعة المجمعة، الدكتور/ عثمان بن عبدالله الصالح، ليُخبرنا عن بعض النصائح للمقبلين على بدء مشروع تجاري من خلال مواقع التواصل، فذكر التالي:

تطوير ذاتك والتعلم من الآخرين
- قبل البدء، قومي بتطوير مهاراتك من خلال الالتحاق بدورات في التسويق الإلكتروني والمحاسبة والمالية والتصميم سواءً بالحضور أو من خلال الشبكة العنكبوتية "عن بُعد"، واستمري في التعلم دائماً لما يخدم مشروعك.
- تجولي في مواقع الشركات وحساباتهم الإلكترونية، واقرئي قصص الناجحين، وتابعي الخبراء والحسابات المتخصصة في مجالك واستفيدي مما يُطرح فيها، واستثمري كل جديد بما يخدم مشروعك.

نموذج العمل وخطة مستقبلية
- قومي ببناء نموذج العمل الذي يُحدد القيمة المضافة للمشروع وكيفية تحقيقها.
- ابدئي والمستقبل أمامك، ضعي خطة للتطوير، هل ترغبين في البقاء في حساب موقع تواصل واحد؟ أم التحول إلى متجر إلكتروني؟، لذا فبناء خطواتك الحالية يعتمد على رؤيتك المستقبلية.
سياسة التعامل والتميز!
- اكتبي رؤيتك، رسالتك، أهدافك وقيمك بشكل مبسط، وليس شرطاً أن تقومي بنشرها في البداية.
- اكتبي سياسة التعامل مع حسابك وقومي بنشرها، والتعريف بحسابك وطرق التواصل، ويُمكنك الاستفادة من المواقع المتخصصة في هذا السياق.
- حددي المنتجات أو الخدمات التي تريدين التعامل فيها، واختاري ما ترينّ أنّك قادرة على معرفة الكثير من أسراره.
- تذكري أنّ أي مشروع تجاري مميز ينتمي لواحدة من ثلاث احتمالات وهي "فكرة غير موجودة في السوق، فكرة موجودة في السوق إلا أنّ الطلب عليها مرتفع ويُمكنك استيعاب عدد كبير من العملاء، فكرة موجودة في السوق ولكن يتمّ تقديمها من قِبلك بطريقة مختلفة".
- ميّزي نفسك، فالسوق ملئ بالمنافسين، والميزة التنافسية تقتضي أنّ يكون لديك تفوق عليهم، إما من حيث المنتج أو الخدمة أو الأسلوب المستخدم.
السمعة الجيدة والتسجيل الرسمي
- انتبهي لسمعتك الشخصية وسمعة شركتك ولا تتهاوني مطلقاً فيها، وابتعدي عن تكوين الانطباعات غير الجيدة.
- قومي بتسجيل متجرك في الجهة الحكومية المُنظِمة للأعمال، وذلك لإعطاء ثقة ومصداقية أكبر، والحصول على تقييمات من العملاء.
التنظيم والتركيز
- احرصي على التنظيم الصحيح لسجلات المبيعات ومعلومات العملاء، وحفظها وتصنيفها وأرشفتها إلكترونياً.
- يُنصح بالتركيز في المنتجات أو الخدمات المقدمة، والتركيز في موقع تواصل واحد بحيث يُصبح حساب البيع الرئيسي والحسابات الأخرى مساندة وداعمة له في الترويج والتفاعل.
حساب خاص بالمتجر وخدمة عملاء جيدة
- افصلي حياتك الشخصية وحسابك الشخصي عن حساب متجرك.
- مواقع التواصل الاجتماعي بُنيت على التفاعل المشترك، لذا من يتعامل معك أو يزور حسابك، يرغب في رؤية الرد على استفساراته أو مقترحاته أو ملاحظاته، تفاعلي مع ذلك كله ولا تُهملي أياً منه، تحمّلي اختلاف الشخصيات واحذري السخرية أو التقليل من أحدهم، وانتقي أفضل العبارات.
- من أهم الطرق للمشاريع الصغيرة، استخدام التسويق بالمحتوى "content marketing"، إذ يربطك بالعملاء ويعطيهم شعور بقدرتك وفهمك وتخصصك.
- خدمة العملاء والاهتمام بهم سر النجاح والإقبال، فالاهتمام هو من يجذب الناس ويبقيهم معك، ومن ثمَ يرون أن التعامل معك تجربة مميزة وسعيدة ويتم تناقلها وتداولها مع الآخرين.
تبسيط وسائل الدفع
- تنويع وسائل الدفع وتبسيطها مقابل الشراء من حسابك، وهذا الأمر من وسائل الجذب المهمة
التغليف والشحن والتوصيل
- يُقال بأنَ التغليف بائع صامت، فاعتنٍ بشكل منتجاتك وتغليفها، ركزي على البساطة والجمال.
- احرصي على اختيار وعقد اتفاقية مع وكيل الشحن والتوصيل القادر على الوصول إلى العملاء في المناطق التي تقدمين فيها الخدمة.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي