حزب نتانياهو يناور لمنع تشكيل ائتلاف حكومي مناهض

2021-06-01

 

حاول حزب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو اليوم الثلاثاء 1 مايو 2021م ،عرقلة تشكيل حكومة جديدة ستنهي حكمه، ما أثار سخرية خصومه.

وقدم حزب ليكود استفساراً لمقر رؤساء إسرائيل تساءل فيه عن السماح لزعيم حزب "يامينا" نفتالي بينيت بتولي رئاسة الحكومة، رغم أن زعيم حزب "يش عتيد" هناك مستقبل، يائير لابيد هو المكلف بالمهمة.

وتجدر الإشارة إلى أن لابيد وبينيت اتفقا على التناوب على رئاسة الحكومة، وأن يكون بينيت أول من يتولى المنصب.

كما طلب حزب نتناياهو من مكتب الرئيس رؤوفين ريفلين أن يطلب جميع الاتفاقات المرتبطة بالائتلاف الجديد عندما يبلغ لابيد الرئيس، بأنه تمكن من تشكيل حكومة.

وذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" أن من المتوقع رفض الطلبين.

وسخر زعيم حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان من ليكود، ولفت إلى أن نتانياهو نفسه عرض أمس الأول الأحد، تناوباً ثلاثياً مع قادة حزبين آخرين. وقال ليبرمان: "هذه إما مزحة أو أمر مثير للخزي".

وتوقعت هيئة البث الإسرائيلي أن يُبلغ لابيد اليوم ريفلين بأنه تمكن من تشكيل ائتلاف حكومي.

ويعمل لابيد للحصول على دعم أحزاب صغيرة متباينة التوجهات السياسية، ولكنها تُجمِع على السعي للإطاحة بنتانياهو.

وسينتهي تكليف لابيد بتشكيل الحكومة ليلة الأربعاء الخميس.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي