خبر سار آخر : الولايات المتحدة تجيز استخدام عقار جديد من الأجسام المضادة لعلاج كورونا لمراحل المرض المبكرة

2021-05-26 | منذ 5 شهر

العقار الجديد غير مصرح به لمرضى كورونا الذين يدخلون المستشفى ويحتاجون إلى الأكسجينأفادت وسائل إعلام أميركية بأن إدارة الغذاء والدواء الفدرالية أجازت استخدام دواء جديد لعلاج الإصابات المبكرة بفيروس كورونا، وقالت إنه عبارة عن مضاد حيوي وحيد النسيلة، ينشط ضد فيروس كوفيد-19، ويعتمد في عمله على التكنولوجيا الحيوية.

وأضافت أن العقار الجديد المسمى "سوتروفيماب" (Sotrovimab) أنتج بتعاون بين شركتي غلاكسو سميث كلاين (GlaxoSmithKline) وفير للتكنولوجيا الحيوية (Vir Biotechnology).

وقالت إن العلاج الجديد المصرح به، يعد الثالث الذي يعمل بالأجسام المضادة مع المرضى في المراحل المبكرة من المرض، والمعرضين لخطر تفاقم الإصابة إلى عدوى شديدة.

وأشارت إلى أن الدراسة التي أجريت على العقار أظهرت أن له فاعلية في الحد من دخول المصابين إلى المستشفى أو الوفاة، ووفقًا لإدارة الغذاء والدواء، فإن من المتوقع أن يكون العقار فعّالا ضد النسخ المتحورة من فيروس كورونا.

ويرى القائمون على إنتاج العقار الجديد أن من المحتمل أن تكون الأجسام المضادة الوحيدة النسيلة واحدة من أكثر الأدوات فعالية لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

وفي حين أن التدابير الوقائية -بما في ذلك اللقاحات- يمكن أن تقلل من العدد الإجمالي للحالات، فإن سوتروفيماب هو خيار علاجي مهم للذين يصابون بالمرض والمعرضين لخطر كبير، مما يسمح لهم بتجنب دخول المستشفى أو ما هو أسوأ من ذلك.
وذكرت وكالة رويترز أن العقار الجديد غير مصرح به لمرضى كورونا الذين يدخلون المستشفى ويحتاجون إلى الأكسجين.

وسبق أن وافقت إدارة تنظيم الدواء الأميركية على عقارين آخرين، هما عقار ريجن-كوف-2، الذي طورته شركة "ريجينيرون"، بالإضافة إلى علاج شركة "إيلي ليلي".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي