الجيش الإسرائيلي يتوعد حماس ويدفع باتجاه آلية جديدة لإعادة إعمار غزة مفتاحها بيد السلطة الفلسطينية

2021-05-24

أكد وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، أن إسرائيل سترد بقوة على أي انتهاك لوقف إطلاق النار من قبل حركة "حماس"، متحدثا عن آلية جديدة لإعادة إعمار قطاع غزة عبر السلطة الفلسطينية.

وقال غانتس لمراسلين عسكريين، ليل الأحد 23 مايو 2021م ، إنه "يتعين تعزيز قوة السلطة الفلسطينية في غزة من خلال تكليفها بمهمة الإشراف على إعادة ترميم قطاع غزة وعدم نقل الأموال مباشرة إلى حماس".

وأشار وزير الدفاع الإسرائيلي إلى أن إسرائيل ستسمح بمرور المستلزمات الإنسانية الأساسية فقط لغزة، ولن تسمح بتوسيع مساحة الصيد، مؤكدا أن "أي تقدم في دفع مشاريع اقتصادية في غزة قدما، منوط بإيجاد حل لقضية الأسرى والمفقودين".

وشدد على أن إسرائيل سترد بقوة "حتى ولو أطلق بالون حارق أو قذيفة صاروخية واحدة باتجاه المناطق المحيطة بقطاع غزة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي