هل عقار الإيبوبروفين آمن لمرضى كورونا؟ دراسة تحسم الجدل

متابعات الأمة برس
2021-05-10 | منذ 6 شهر

دراسة تؤكد أن الإيبوبروفين لا يؤدي لتفاقم أعراض كورونادراسة تؤكد أن الإيبوبروفين لا يؤدي لتفاقم أعراض كورونا

وجد فريق من الباحثين بجامعة إدنبره أن استخدام عقار الإيبوبروفين آمن لمصابي كوفيد-19.

وأظهرت دراسة جديدة، هي الأكبر من نوعها، أن تناول العقاقير المضادة للالتهابات، مثل الإيبوبروفين، لا تزيد من خطر الإصابة بأعراض حادة لفيروس كورونا المستجد أو الوفاة بسببه، وذلك لمجلة "إيكونوميك تايمز" الهندية.

وقالت المجلة، في تقرير نشرته الإثنين، إنه في بداية جائحة الفيروس التاجي، كان هناك قلق بشأن الآثار الجانبية المحتملة للأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات، والتي تستخدم لعلاج كل شيء بدءًا من الألم البسيط إلى التهاب المفاصل المزمن وأمراض القلب والأوعية الدموية.

وتابعت: "ولكن وفقاً لدراسة جديدة أجريت على 72 ألف مريض في المستشفيات البريطانية، فإن هذه الأدوية لا تزيد من معدل الوفيات أو الإصابة بأعراض خطيرة لكوفيد-19".

وأوصى مؤلفو الدراسة، التي نُشرت في مجلة "لانسيت" الطبية، بأن يستمر الأطباء في وصف مضادات الالتهاب غير الستيرويدية كما كانوا يفعلون في الماضي.

ونقلت المجلة عن المؤلف الرئيسي في الدراسة، الأستاذ بجامعة إدنبره، إوين هاريسون، قوله: "عندما بدأ الوباء في الانتشار في العالم منذ أكثر من عام، كنا بحاجة إلى التأكد من أن هذه الأدوية الشائعة لن تؤدي إلى نتائج أسوأ لدى الأشخاص المصابين بكوفيد-19، ولكن الآن بات لدينا دليل واضح على أن مضادات الالتهاب غير الستيرويدية آمنة للاستخدام من قبل مصابي كورونا، وهو ما يوفر الطمأنينة لكل من الأطباء والمرضى بأنه يمكن الاستمرار في استخدامها بالطريقة نفسها التي كانت عليها قبل بداية الجائحة".

وكانت منظمة الصحة العالمية أوصت، في مارس (آذار) 2020، الأشخاص الذين يعانون من أعراض كوفيد-19 بتجنب استخدام الإيبوبروفين، وذلك بعد أن حذر المسؤولون الفرنسيون من أن الأدوية المضادة للالتهابات يمكن أن تؤدي إلى تفاقم أعراض الفيروس.

وفحصت الدراسة الجديدة بيانات 72 ألف مريض كورونا تم علاجهم في 255 مركزاً صحياً في إنجلترا واسكتلندا وويلز في الفترة بين يناير/ كانون الثاني وأغسطس/ آب 2020، ومن بين هؤلاء، تناول 4211 مضادات الالتهاب غير الستيرويدية قبل دخولهم المستشفى.

ووجدت الدراسة أن نسبة الوفيات كانت متشابهة بغض النظر عما إذا كان المرضى قد تناولوا الأدوية أم لا، حيث توفي 30.4% من أولئك الذين تناولوا هذه الأدوية، فيما توفي 31.3% من أولئك الذين لم يتناولوها.

وتابعت: "كما وجدت الدراسة أيضاً أن أولئك الذين تناولوا مضادات الالتهاب غير الستيرويدية لم يحتاجوا إلى دخول وحدات الرعاية المركزة، أو أجهزة التنفس الصناعي، أو الأكسجين".

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي