هل سمعتم بفوائد القسط الهندي لعلاج مرض السكري

متابعات الأمة برس
2021-04-24 | منذ 5 شهر

الكثير من الناس بات اليوم يعتمد على استخدام النباتات لعلاج العديد من الأمراض لما تحمله من عناصر هامة، أشهرها هو مرض السكري الذي انتشر بين جميع الأعمار، وشاع أن ما يعرف بنبات القسط الهندي مفيد جداً لهذا المرض.

يعرف القسط الهندي باسم نبات الأنسولين الهندي فهو واحد من النباتات العشبية متعددة الوظائف التي أظهرت خصائص وظيفية ضد العديد من الأمراض مثل نقص شحميات الدم ومدر للبول ومضاد للأكسدة ومضاد للميكروبات ومضاد للسرطان فضلاً عن فوائد القسط الهندي للسكر، وذلك لأنه غني بالمكونات البروتينية والحديدية ومضادات الأكسدة مثل حمض الأسكوربيك، Alpha-Tocopherol، كاروتين،  terpinoids، والمنشطات، والفلافونيدات.

مرض السكري مرض السكري هو اضطراب مزمن في استقلاب الدهون والكربوهيدرات، يوصف بأنه زيادة في نسبة الجلوكوز في الدم بعد أي نوع من الوجبات.

وينتج السكري عن نقص الأنسولين أو خلل في وظائف البنكرياس، وهو السبب الخامس للوفاة بالعالم.

فوائد القسط الهندي للسكر

مؤخراً بدأ إدخال عدد من النباتات الطبية الفعالة المستخدمة لعلاج مرض السكري وغيرها من المركبات النباتية المستخدمة لخفض مستويات الجلوكوز في الدم وزيادة إفراز الأنسولين.

حيث يساعد استهلاك أوراق القسط الهندي على خفض مستويات السكر في الدم، ويشعر مرضى السكر الذين يتناولون أوراق هذا النبات بانخفاض في مستويات السكر في الدم، لذلك فإن أوراق القسط الهندي له تأثير إيجابي قوي على نسبة السكر.

أيضاً يمكن طحنه للحصول على مادة تشبه الزنجبيل التي لها استفادة هامة لدى مرضى السكري.

تساعد ورقة نبات القسط الهندي في بناء الأنسولين من خلال تقوية خلايا البنكرياس بيتا في جسم الإنسان، والتي تعرف باسم “نبات الأنسولين”.

تُستخدم أوراق هذا النبات الطبي العشبي للتحكم في مستويات السكر في الدم، ويتعين على المريض تناول ورقتين في الصباح وفي المساء، ويجب أن تستمر هذه الجرعة لمدة 30 يومًا لتحقيق أقصى استفادة من هذا العشب.

كما يجب أن تمضغ أوراق نبات الأنسولين جيدًا قبل البلع مع شرب القليل من الماء.

وبسبب وجود تركيز طبيعي من حمض الكوروسوليك، يمكن أن يكون لنبات الأنسولين (القسط الهندي) تأثير إيجابي على مستويات السكر في الدم، فقد يعمل على تحفيز عملية التمثيل الغذائي للجلوكوز مثل الأنسولين الذي يقلل من مستويات السكر في الدم، عن طريق نقل الجلوكوز إلى الخلايا وخارج مجرى الدم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي