المستثمرون يضخون 28.7 مليار دولار في صناديق الأسهم والسندات العالمية خلال أسبوع

متابعات الأمة برس
2021-04-24 | منذ 2 أسبوع

أظهرت بيانات أسبوعية لتدفقات الصناديق من بنك أوف أمريكا أمس أن المستثمرين ضخوا نحو 28.7 مليار دولار في صناديق الأسهم والسندات في الأسبوع المنتهي يوم الأربعاء الماضي.

وبحسب "رويترز"، ضخ المستثمرون نحو 15 مليار دولار في صناديق الأسهم و13.7 مليار دولار في صناديق السندات.

وعلى الرغم من أن إجمالي الأموال التي جرى ضخها في الأسهم هذا العام ما زالت عند مستوى قياسي، فإن دخول التدفقات تباطأ في الأسابيع الأخيرة، إذ يجري تداول مؤشرات أسهم رئيسة عند تقييمات شديدة الارتفاع.

وسحب المستثمرون 1.3 مليار دولار من أسهم الأسواق الناشئة وأضافوا 1.4 مليار دولار إلى الأسهم الأوروبية وفقا لتحليل بنك أوف أمريكا لبيانات "إي.بي.إف.آر".

وفي ظل تلميح بنك كندا المركزي هذا الأسبوع بخفض مشتريات السندات، يقول بنك أوف أمريكا "إنه وفقا لأسوأ تصور، فإنه يتوقع أن تخفض البنوك المركزية للولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي واليابان والمملكة المتحدة مشترياتها إلى 3.4 تريليون دولار من 8.5 تريليون في 2020".

ويتوقع البنك أن تخفض البنوك المركزية الأربعة الكبرى مشتريات السندات إلى 400 مليار دولار في 2022.

وكان "بنك أوف كندا" اتخذ أول الخطوات بين البنوك المركزية الكبرى لتقليص الدعم الطارئ للاقتصاد، مع توقعات التعافي بأسرع من المتوقع.

وقرر البنك المركزي الكندي، عبر اجتماع السياسة النقدية الأربعاء الماضي، خفض مشترياته من السندات الحكومية بمقدار الربع لتصل إلى ثلاثة مليارات دولار كندي "2.4 مليار دولار أمريكي".

وكرر البنك المركزي توجيهاته بشأن عدم رفع معدل الفائدة من مستواه الحالي البالغ 0.25 في المائة قبل اكتمال التعافي وتسارع التضخم بشكل مستدام أعلى 2 في المائة، لكنه قدم خريطة طريق أسرع للوصول إلى هذه التطورات.

ورفع بنك أوف كندا توقعاته لنمو الاقتصاد هذا العام بأكثر من نقطتين مئويتين ليصل إلى 6.5 في المائة، متوقعا انتهاء آثار الركود الاقتصادي بحلول النصف الثاني من عام 2022.

يشار إلى أن المستثمرين ضخوا 25.6 مليار دولار في صناديق الأسهم في الأسبوع المنتهي الأربعاء قبل الماضي "14 نيسان (أبريل)" و17.9 مليار دولار في صناديق السندات، في أكبر دخول للتدفقات في عشرة أسابيع، بحسب ما كشفت عنه بيانات تدفقات بنك أوف أمريكا.

في المقابل، نزحت 47.3 مليار دولار من صناديق النقد، وهي الأكبر في أربعة أشهر، بحسب ما ذكره بنك أوف أمريكا.

وأشار البنك إلى أن التدفقات الداخلة إلى الأسهم العالمية على مدى الأشهر الخمسة الماضية التي بلغت 602 مليار دولار تجاوزت التدفقات في الـ12 عاما الماضية البالغة 452 مليار دولار.

كما لفت البنك إلى تدفقات قوية للسندات المصنفة عند درجة جديرة بالاستثمار، وأسهم الأسواق الناشئة. وأضاف أن "التدفقات لقطاع التكنولوجيا استؤنفت أيضا بتلقي 1.6 مليار دولار



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي