وزير الخارجية الجزائري في ليبيا لدعم عملية التسوية السياسية وتعزيز العلاقات الثنائية

متابعات الأمة برس
2021-04-19

يزور وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم، ليبيا اليوم الإثنين 19 ابريل 2021م ، على رأس وفد رفيع يضم وزير الداخلية كمال بلجود، وفق ما أعلنت عنه الخارجية الجزائرية في بيان لها.

ويلتقي بوقادوم، وفق المصدر، مع  المسؤولين في السلطة التنفيذية الليبية الجديدة على مستوى المجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الوطنية إلى جانب المجلس الأعلى للدولة بهدف “تدارس العلاقات الثنائية على مختلف الأصعدة وكذا آفاق عملية التسوية السياسية للأزمة الليبية”.

وأشارت الخارجية الجزائرية إلى أن “الزيارة تأتي في إطار الجهود المبذولة لترقية العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وتقديم الدعم للأطراف الليبية في مواجهة التحديات الراهنة، لاسيما فيما يتعلق بتنفيذ خارطة الطريق لضمان حل سلمي وشامل للأزمة”.

وذكرت تقارير ليبية أن رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي سيجري اليوم الاثنين لقاءً مع كل “من وزير الخارجية الجزائري ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقيه حول الملف الليبي ودعم السلطة الليبية الجديدة من أجل تهيئة البلاد للوصول إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية نهاية العام”.

وكان صبري بوقادوم قد أكد عن دعم الجزائر للسلطات الليبية الجديدة في مساعيها لتوحيد المؤسسات وتنظيم الاستحقاقات الانتخابية نهاية العام الجاري، خلال اتصال هاتفي مع نظيرته الليبية نجلاء المنقوش نهاية الشهر الماضي 

كما جدد الرئيس تبون في برقية إلى المنفي بمناسبة حلول شهر رمضان  موقف الجزائر “المتضامن مع ليبيا لتحقيق المصالحة الوطنية واستكمال بناء مؤسسات الدولة الموحدة ضمن حوار شامل، بما يحفظ سيادة البلاد ويصون استقلالها ووحدة ترابها بعيدا عن أي تدخلات أجنبية”.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي