إصلاحات في ساحة المعركة.. اختبار عملي لإصلاح المقاتلات بتقنية الطباعة 3D

2021-04-15 | منذ 3 أسبوع

جمال نازي

قامت شركة "ساب" باختبار طيران لمقاتلة طراز غريبن تم إصلاح هيكلها الخارجي بواسطة تقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد قطعة غيار مطبوعة ثلاثية الأبعاد للمرة الأولى. بحسب ما نشره موقع "New Atlas"، من المحتمل أن يمهد اختبار الرحلة التجريبية فوق منشأة الشركة في لينكوبنغ بالسويد، الطريق أمام استخدام قطع الغيار والأجزاء المطبوعة بأبعاد ثلاثية لإجراء إصلاحات في ساحة المعركة.

تخطي الارتجال والحلول المؤقتة

في الواقع، يدعم كل وحدة قتالية برية أو جوية أو بحرية مجموعة كبيرة من أفراد الخدمات اللوجيستية. ولا توجد غرابة في مسألة أن إحدى أكبر المشاكل وأكثرها ثباتًا تبقى دائما هي كيفية إبقاء الطائرات المقاتلة على أهبة الاستعداد والجاهزية للتحليق من قواعد التشغيل الأمامية من خلال ضمان توافر قطع غيار كافية لإصلاح أي أضرار قد تلحق بها أثناء المعارك أو بفعل التقادم الطبيعي والحتمي.

وبطبيعة الحال، لا يمكن اختزال الحلول في مجرد قيام مهندسو وفنيو الميكانيكا والصيانة بالارتجال أو استعارة أجزاء من عدة طائرات للحفاظ على طيران مقاتلة واحدة فقط.

إصلاح العطب في ساحة القتال

عكفت شركة Saab وAMEXCI منذ عام 2018 على تنفيذ مشروع Battlefield Damage Repair، الذي يستخدم تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد كطريقة لإنتاج قطع غيار بسرعة في ميدان القتال بحيث يمكن للمقاتلة إما إكمال مهمتها أو العودة إلى قاعدة صيانة لإصلاحات أكثر شمولاً.

بالنسبة للاختبار الأخير، تم استبدال جزء خارجي من هيكل الطائرة بنسخة مطبوعة ثلاثية الأبعاد. نظرًا لعدم وجود نموذج رقمي للمكون، كان لا بد من إجراء مسح مفصل قبل طباعة الجزء من نايلون PA2200، وهو بوليمر عالي القوة والمتانة وغير مكلف، بالإضافة إلى أنه مركب كيميائيًا بحيث يقاوم تأثيرات الأشعة فوق البنفسجية. من خلال التقنية الجديدة أمكن إنتاج نسخة تتناسب تمامًا مع النسخة الأصلية لهيكل الطائرة الفردي.

الخطوة التالية

ستكون الخطوة التالية في برنامج الاختبار هي التأكد من أن قطع الغيار المطبوعة ثلاثية الأبعاد تفي بمتطلبات صلاحية الطيران بالإضافة إلى إيجاد بدائل لـ PA2200 أكثر مرونة ويمكنها تحمل البرد القارس للرحلات الجوية على ارتفاعات عالية بشكل أفضل. كما يعمل فريق التطوير على إنتاج نظام طباعة ثلاثي الأبعاد يمكن تركيبه في حاوية لنشره ضمن عتاد القوات المقاتلة في الخطوط الأمامية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي