أجمل الجزر السعودية

2021-04-14 | منذ 4 أسبوع

يسرا فيصل

تحتوي المملكة العربية السعودية على مجموعة من الجزر، التي يقدر عددها حسب تقارير "هيئة المساحة الجيولوجية السعودية" بـ1285 جزيرة تتوزع بين البحر الأحمر والخليج العربي، وتتنوع ما بين جزر ذات نشأة مرجانية ورملية وبركانية، إضافه إلى متعة الجزر بالتضاريس الجبلية المرتفعة ذات المناظر الطبيعية الأخاذة التي تجعل منها مقصداً لمحبي المغامرات والاكتشاف. في الآتي، أشهر جزر السعودية وأجملها.

جزيرة أحبار

هي من أولى الجزر التي هيئت لاستقبال الزائرين، حيث جهزت بالمرافق، من الرصيف لقوارب الصيد والنزهات والجلسات، والمقهى ومطعم السمك ودورات المياه. تبعد 15 كيلومتراً من شاطئ جازان؛ يقصدها السائحون من أنحاء العالم، بغية الالتحام بالطبيعة الخلابة، وقوامها المياه الصافية والرمال الناعمة، ومراقبة طيور النورس والقماري والعديد من الأسماك والنباتات النادرة. تتخذ الجزيرة هيئة قوس، وهي تجذب هواة الغوص وصيد السمك وعشاق الشواطئ البكر.

جزر فرسان

تعدّ من أكبر الجزر السعودية؛ جزيرة فرسان الكبير بينها، هي إحدى جزر أرخبيل فرسان في منطقة جازان، والبالغة مساحتها نحو 380 كيلومتراً، ومقصودة لممارسة الغوص ومجموعة من الرياضات المائية.

جزيرة حرقوص

تقرب جزيرة حرقوص المرجانية السعودية من مدينة الجبيل الصناعية، بالمنطقة الشرقية، وتحديداً 80 كيلومتراً بوساطة القارب عن الجبيل. وتعتبر من أهم الجزر التي تحتوي على أنواع كبيرة من الطيور البحرية والسلاحف، مع تشكيلات مميزة من المرجان تختلف عما هو متوافر في جزر الخليج الأخرى. كما تستقطب جزيرة حرقوص الصيادين المحبين للطبيعة البكر والمهتمين بالحياة البحرية، لذلك تنطلق رحلات سياحية يومية إلى جزيرة حرقوص والجزر المحيطة بها.

جزيرة جنة

تقع شمالي مدينة الجبيل الصناعية، على الشاطئ الشرقي للخليج العربي، وتمتد على سبعة ملايين متر، وتبدو متعددة التضاريس التي تشتمل على المرتفعات والهضاب الصخرية والشواطئ الرملية الخلابة. هناك، يقوم السائحون بالغوص وصيد السمك والتجول بين المعالم التراثية والتاريخية، إضافة إلى المتعة بالطبيعة البرية ومشاهدة الأرانب في بعض أوقات السنة.

جزيرة آمنة

تبعد جزيرة آمنة نحو 15 كيلومتراً إلى الجنوب الغربي من مدينة جازان، وسط مياه البحر الأحمر، وعلى الرغم من صغر مساحتها، هي مقصودة من أهالي جازان والمناطق القريبة منها منذ القِدم. تغطي سطح الجزيرة أحجار كلسية شعابية ورمال بيضاء ناتجة من تحطم الأصداف البحرية التي نقلتها الأمواج إلى الجزيرة. وفي الجزيرة، غطاء نباتي كثيف، وأشجار الأراك والسواد والصبار، بالإضافة إلى تنوع هائل في الشعاب المرجانية والسلاحف الخضراء والنوارس.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي