لن نتنازل عن الفشقة.. الجيش السوداني: لا نريد الحرب مع إثيوبيا وإذا فرضت علينا سننتصر

2021-04-12 | منذ 6 شهر

عضو مجلس السيادة السوداني الفريق ياسر العطا

الخرطوم-وكالات: قال عضو مجلس السيادة السوداني الفريق ياسر العطا، الاثنين 12ابريل2021، إن بلاده لا ترغب في حرب مع إثيوبيا، ولكن إذا فرضت عليها فستنتصر "لأنها على حق".

وفي كلمة ألقاها العطا أمام ضباط وجنود بمدينة مروي، أكد أن الجيش لا يطمع في السلطة إطلاقا، بل يريد "سودانا ديمقراطيا حرا معافى من الحروب والعنصرية والجهوية".

وأضاف العطا أن السودان لن يتنازل عن مناطق الفشقة الحدودية، وقال ”لا نريد الدخول معهم في حرب، وإذا فرضت علينا سننتصر لأننا على حق“.

ويأتي الخلاف الحدودي بين البلدين في ظل توتر متزايد بسبب أزمة سد النهضة، حيث اختتمت مؤخرا اجتماعات كينشاسا من دون تحقيق تقدم يذكر بين مصر والسودان وإثيوبيا.

وقبل يومين، قال العميد الطاهر أبو هاجة المستشار الإعلامي لرئيس مجلس السيادة السوداني إن حرب المياه قادمة وبشكل أفظع إذا لم يتدخل المجتمع الدولي، معتبرا أن رفض إثيوبيا كل الخيارات والوساطات لحل المشكلة يكشف بجلاء عن "نيتها المبيتة" لعدم التعاون.

كما حذر أبو هاجة من سلوك النظام الإثيوبي المتمثل في الاعتداءات المتكررة على جيرانه، ورفضه كل المقترحات الدولية على نحو قد يعزله دوليا وإقليميا، حسب تعبيره.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي