الفيتامينات.. تأثيرها سلبي أم إيجابي ضد كورونا؟

متابعات الأمة برس
2021-04-03 | منذ 4 شهر

يلجأ الكثير من الناس لتناول المتممات الغذائية والفيتامينات وذلك لتفادي العدوى بـ”كوفيد-19″.

وبهذا الصدد كشفت دراسات أمريكية جديدة أن تناول بعض المكملات الغذائية لا يساعد في الحد من أعراض فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

لطالما تم الترويج خلال جائحة فيروس كورونا المستجد لأهمية بعض الفيتامينات في التعافي من “كوفيد-19″، ولكن على عكس ماهو شائع، فقد أظهرت نتائج دراستين أمريكيتين جديدتين أن تناول فيتامينات “د” و”سي” والزنك لا يساعد في التغلب على المرض، وهو ما اتضح من خلال مقارنة أولئك الذين يتناولونها بمن لا يتناولون تلك الفيتامينات، بحسب قناة “لوكال 12” الأمريكية.

وقالت القناة، في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني، السبت، إن الدراسات الجديدة أظهرت أن الجرعات العالية من فيتامينات “سي” و”د” والزنك قد فشلت في الحد من أعراض “كوفيد-19″، الخفيفة والحادة، على حد سواء.

وأوضحت القناة، أنه في الدراسة الأولى، والتي أجريت على أكثر من 200 مصاب بـ”كوفيد-19″، تم إعطائهم جرعات كبيرة من فيتامين “د” في المستشفى، ولكنهم لم يغادروا المستشفى في وقت أقرب من أولئك الذين عولجوا بدواء وهمي، كما أنهم لم يكونوا أقل عرضة للوفاة، أو الحاجة إلى العناية المركزة أو جهاز التنفس الصناعي.

أما في الدراسة الثانية، والتي نُشرت في مجلة JAMA، فقد خطط الباحثون في البداية لإعطاء أكثر من 500 شخص مصاب بـ”كوفيد-19″، لم يتم إدخالهم إلى المستشفى، 50 ملليجرام من جلوكونات الزنك كل يوم، و8 آلاف ملليجرام من فيتامين “سي” لمدة 10 أيام ثم متابعة المرضى لمدة 18 يوماً، لكن الدراسة توقفت لأنها استوفت معايير عدم الجدوى، حيث لم يستغرق زوال الأعراض لدى أول 200 مريض تناولوا المكملات وقتاً أقل من أولئك الذين لم يتناولوا المكملات.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي