السمسم بارقة أمل لمرض لا علاج له

متابعات الأمة برس
2021-04-03 | منذ 1 شهر

مرض باركنسون أو الشلل الارتعاشي هو اضطراب تنكسي في الجهاز العصبي المركزي الذي يؤثر بشكل رئيسي على الجهاز الحركي، يضعف الحركة، ويسبب تصلباً، ويمكن أن يؤدي إلى فقدان التوازن، وارتعاش في اليدين وتداخل في الكلام.

وهو من الأمراض التي لم يتم التوصل لعلاج نهائي لها، بل يقتصر دور العلاج على السيطرة على أعراض المرض باستخدام الأدوية.

لكن وبعيداً عن الأدوية استطاع باحثون يابانيون إثبات دور السمسم في تخفيف خطر الأصابة بمرض باركنسون.

حيث كشفوا أن تناول بذور السمسم يمكن أن يخفّض من خطر الإصابة بمرض باركنسون، وذلك عن طريق منع تلف الخلايا العصبية التي تنتج الدوبامين ذات التأثيرات العديدة على الدماغ.

وأجرى باحثون من جامعة أوساكا اليابانية، اختبارا لمادة السيسامينول الموجودة في السمسم على مجموعة من الفئران لمدة 36 يومياً، وذلك لمعرفة مدى تأثيرها على مستويات الدوبامين، وخلايا الدماغ العصبية.

وتوصل الباحثون إلى أن السيسامينول يحمي من تلف الخلايا العصبية في الدماغ، ويمكن أن يستخدم في علاج باركنسون.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي