10 سنوات سجناً و30 مليون ريال غرامة حرق النفايات في السعودية

أقر نظام إدارة النفايات في السعودية إيقاع عقوبة السجن مدة لا تزيد على 10 سنوات وبغرامة لا تزيد على 30 مليون ريال بحق كل من يقوم بتخزين النفايات أو حرقها أو معالجتها، أو إغراقها أو التخلص منها بأي طريقة تشكل خطراً على الصحة العامة أو ضرراً على البيئة. وحظر النظام الجديد وفقاً لصحيفة "عكاظ" ترك النفا


الأمم المتحدة: العالم يتجه نحو ارتفاع كارثي في درجات الحرارة

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش من أن العالم يتجه نحو ارتفاع كارثي في درجات الحرارة. وأشار غوتيريش في بيان له إلى أن تقريرا صدر اليوم الجمعة عن اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن التغير المناخي تظهر أن "العالم في مسار كارثي نحو الاحترار بقدر 2.7 درجة مئوية". ولف


البدء بترقيم الأشجار المحلية المعمرة في أبوظبي

أطلقت هيئة البيئة أبوظبي مشروعاً طموحاً ينفذ لأول مرة يهدف إلى إحصاء وترقيم الأشجار المحلية المعمرة والمهددة في البيئات والموائل الطبيعية المنتشرة على مساحة إمارة أبوظبي. وستقوم الهيئة بتنفيذ إجراءات ترقيم من خلال برنامج مزدوج يشمل إعطاء كل شجرة لوحة بيانات تعريفية تحمل أرقاماً متسلسلة مصنفة حسب نو


علماء يحددون سبب تكدس جيف الطيور البحرية خلال العواصف

في كلّ شتاء، تتكدّس آلاف جيف الطيور البحرية على السواحل الأميركية والأوروبية للمحيط الأطلسي في ظروف غامضة. غير أن دراسة حديثة كشفت المسؤول عن هذه الظاهرة، وهي الأعاصير القويّة جدّا التي تصعّب على هذه الحيوانات تأمين القوت وتجعلها تنفق من الجوع.   تترك طيور البفن والمور الشائع أماكن تعشيشها في


صحراء بجنوب إفريقيا تزهر لثلاثة أسابيع في السنة فقط

توجد في شمال غرب جنوب إفريقيا مناظر طبيعية شاسعة مغطاة بالزهور، الشيء المميز في ذلك.. الآلاف من أنواع الزهور البرية تزهر فقط لثلاثة أسابيع في السنة في هذه المنطقة الصحراوية.  الطريقة الوحيدة للوصول إلى زهور ناماكوالاند (Namaqualand)، والتي تزهر فقط لثلاثة أسابيع في السنة، هي استخدام سيارة الدف


دراسة عن الاحتباس الحراري تحذر من سيناريو لم تشهده الأجيال السابقة

حذرت دراسة يابانية - أجراها المعهد الوطني للدراسات البيئية وجامعتي "كيوتو" و"ريتسوميكان" على ظروف الطقس في اليابان على مدار الثمانين سنة المقبلة - من سيناريو "يتعذر تصوره" إذا استمرت ظاهرة الاحتباس الحراري إلى حد كبير دون رادع وارتفعت درجات الحرارة بمقدار 4.8 درجة بحلول عام 2100. وبحسب محاكاة حاسوب


أمطار غير مسبوقة لم تشهدها الهند منذ 46 عاما تشل مطار نيودلهي

أدت الأمطار الغزيرة إلى تأخير الرحلات الجوية وتعطيل حركة المرور في العاصمة الهندية نيودلهي اليوم السبت. وقالت إدارة الأرصاد الجوية الهندية إن دلهي شهدت أغزر أمطار منذ 46 عاما بلغ منسوبها مترا في موسم الرياح الموسمية الذي يستمر حتى نهاية الشهر. وأضافت إدارة الأرصاد أن الأمطار تسببت باضطراب كبير في


الكشف عن سبب أكبر كارثة في تاريخ الأرض

اكتشف علماء من الصين وهولندا والنرويج، أن سبب الانقراض الجماعي في العصر البرمي، كان نتيجة ارتفاع حاد بدرجات الحرارة بسبب براكين سيبيريا. وتشير مجلة Proceedings of the National Academy of Sciences، إلى أن الانقراض الجماعي في العصر البورمي، الذي يعتبر أكبر كارثة في تاريخ الأرض، حصل بسبب براكين منطقة


المخاطر البيئية تؤرق العالم : البحوث العلمية تحل ألغاز التغير المناخي وتأثيره على الإنسان

باريس - ما الذي قد يحصل إذا ما زادت كمية ثاني أكسيد الكربون في غلاف الأرض الجوي؟ للرد على هذا السؤال، اختبرت الأميركية يونيس فوت سنة 1856 بطريقة أقرب إلى المصادفة، قواعد التغير المناخي وقدمت مساهمتها في ما يحاول العلماء اليوم فعله لاستباق تبعات احترار المناخ العالمي. فقد ملأت العالمة أسطوانات زجاجي


علماء يقتربون من فك لغز مثلث برمودا

تثير مثلث برمودا حيرة العلماء، وسط مساع إلى فهم سبب وقوع الكثير من الحوادث في تلك البؤرة، لكن عملاً وثائقياً سيبث عما قريب، يعد بكشف اللغز.  وتحول مثلث برمودا إلى مصدر قلق، نظرا إلى عدد الطائرات والسفن التي اختفت في هذه المنطقة، ومن أبرز الحوادث التي سجلت في هذه البؤرة، اختفاء خمس قاذفات


ضحايا الطقس.. مليونا شخص في 50 عاماً

ذكرت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، التابعة للأمم المتحدة، اليوم، أن عدد الكوارث الطبيعية، مثل الفيضانات وموجات الحر، الناتجة عن تغير المناخ زادت خمسة أمثالها على مدى السنوات الخمسين الماضية، وأودت بحياة أكثر من مليوني شخص وتسبّبت في خسائر مادية بلغت 3.64 تريليونات دولار. وتقول المنظمة في التقرير


منطقة على الأرض.. خارج حدود الحياة

يحتوي غرام التربة على مليار خلية تعيش فيه، لكن في قلب جبال القارة القطبية الجنوبية العابرة للقارة،  لم يعثر على خلية واحدة في هذه التربة فهي بيئة خارج حدود الحياة على الأرض .فقد صُدمت بعثة بحثية إلى القارة القطبية الجنوبية، باكتشاف منطقة من القارة الجليدية مقفرة للغاية، وقد تكون أكثر الأماكن ال


هل يمكن أن تساعد زراعة ملايين الأشجار في إبطاء تغير المناخ؟

فكرت المهدي: في تقرير نشر على موقع "ذا كونفرسيشن" (The Conversation) بتاريخ 23 أغسطس/آب الماضي، ناقشت البروفيسورة كارين د. هول أستاذة التنمية المستدامة من جامعة كاليفورنيا سانتا كروز (University of California Santa Cruz) جدوى زراعة عدد هائل من الأشجار في إبطاء التغير المناخي الذي باتت نتائجه واضحة


يدا على خطى كاترينا.. ما يجب أن تعرفه عن الإعصار الذي يضرب الولايات المتحدة

الصغير محمد الغربي: افتتح "إعصار آيدا" (Hurricane Ida) موسم الأعاصير القوية هذا العام بعد أن ضرب فجر الأحد 29 أغسطس/آب الجاري سواحل ولاية لويزيانا الأميركية. وقد أدى هبوبه -الذي صادف الذكرى الـ16 لإعصار كاترينا المدمر- إلى غرق سواحل الولاية الأميركية وهطول أمطار غزيرة وإثارة رياح عاتية وسط توقعات


أخيرا.. حل لغز صخور "الأخدود العظيم" المفقودة!

يكمن اللغز في أعماق "غراند كانيون" أو كما يُعرف بـ"الأخدود العظيم"، في اختفاء غامض في سجل الصخور لفترة زمنية تغطي مليار سنة. وحيّر "عدم التوافق العظيم" هذا، المجتمع العلمي منذ أن تم وصفه لأول مرة منذ ما يقارب 150 عاما. وفي دراسة جديدة، حدد الباحثون بقيادة بارا بيك، الجيولوجية من جامعة كولوراد


الخطر القادم إلى الشرق الأوسط.. خبراء يحذرون من أن بلداننا لن تكون صالحة للعيش مستقبلاً

كشفت مجلة Foreign Policy، الأربعاء 25 أغسطس/آب 2021، أن التغير المناخ الذي يضرب العالم في السنوات الأخيرة سيحول العديد من البلدان في الشرق الأوسط إلى أماكن "مشتعلة الحرارة" لدرجة غير قابلة للسكن. المجلة قالت إن الظروف المناخية القاسية ستصبح روتينية وقد تتعرض المنطقة لأربعة أشهر من أشعة الشمس الحا


ماذا سيحدث للمناخ إذا زرع كل فرد من سكان الأرض شجرة سنويا لمدة 20 عاما؟

دعا سياسيون وقادة أعمال ومستخدمون على "يوتيوب" ومشاهير إلى زراعة ملايين أو مليارات أو حتى تريليونات الأشجار لإبطاء تغير المناخ. ويوجد حاليا ما يقارب 8 مليارات شخص على الأرض. وإذا قام كل شخص بزرع شجرة كل عام على مدار العشرين عاما القادمة، فإن هذا يعني ما يقارب 160 مليار شجرة جديدة. هل يمكن أن تؤدي


مع استمرار تغير المناخ.. دراسة تحذر من زيادة الأمطار وتواتر الفيضانات بأوروبا

ذكرت دراسة نشرت، الثلاثاء 24لأإسطس2021، أن تغير المناخ يزيد احتمال الأمطار الغزيرة؛ وبالتالي حدوث فيضانات مثل التي ضربت غربي ألمانيا الشهر الماضي. وبالنظر إلى الظروف المناخية الحالية، يمكن توقع أن تتعرض منطقة أوروبا الغربية لمثل هذا الحدث المدمر مرة واحدة كل 400 عام، حسب ما اكتشفه فريق دولي من ال







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي