ليت هذا اليمن الشامخ العزيز يهدأ ويستكين
2019-12-12 | منذ 1 شهر    قراءة: 121
توفيق الحرازي
توفيق الحرازي

ليت هذا اليمن الشامخ العزيز يهدأ ويستكين،
ليته يضع البارود جانبا، ويودع الازمات والطحنات،
ويتفرغ لمستقبله الذي يضيع من بين اصابعنا!
ليته يستريح ويريح، ويافصيح لمن تصيح،
فأمامه كارثة انسانية هي الاضخم ، ولا مجيب،
وبلد مدمر يحتاج عشرات السنين لبنائه، ولا بصير،
ودماء مراقة ستوردهم قعر الجحيم، ولا سميع،
ونسيج اجتماعي يتفكك، ووطن يتشظى ، ولا رجلٌ رشيد،
ونفسيات متعبة يحتاج ترميمها زمناً، ليعود اصحابها اسوياء!
ليت كل هؤلاء الطامعين في كعكةٍ وسلطة ينشطون في فنون البناء والنهوض،
مثلما ينشطون في الحروب والمكائد والخراب!!!!
ليت هذا اليمن الجميل يتئد ويستقر ، لو كانوا يعقلون،
فلديه ما يكفي اناسه جميعا، ويتكامل مع اشقائه اجمعين!
وامام ابنائه مستقبل رغيد، وثروات كامنة، وطبيعة بكر لم تستغل بعد!!
وحياة كريمة بانتظارهم، لم يهنأوا بها حتى اليوم،
لكنهم كالعير يقتلها الظما..، والماء فوق ظهورها محمولُ!!
ليت قومي يعقلون، قبل ان يهلكهم الكبر والأنا، ويبتلعهم باطن الارض،
كما اهلك امماً قبلهم، كانوا بنعمة التعايش يجحدون!!
يمهلكم.. ولا يهمل !!!!

 

* كاتب وصحفي يمني



مقالات أخرى للكاتب

  • المعضلة اليمنية المتوحشة !!
  • وطن عظيم مقسوم نصفين !!
  • أن تحكم بأدوات القرون الوسطى !!

  • التعليقات

    لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

    إضافة تعليق

    كاريكاتير

    إستطلاعات الرأي