مجموعة ساعات Alpine Eagle XL Chrono.. كرونوغراف متفوق

متابعات الأمة برس
2021-03-31 | منذ 2 أسبوع

 

من جديد، تنشر مجموعة ساعات (Alpine Eagle) بطابعها الرياضي الأنيق أجنحتها لتضم تحتها أول ساعة كرونوغراف مزودة بآلية (flyback) الارتجاعية لتخميد الارتداد بعلبة يبلغ قطرها 44 ملم.

يتوفر موديل ساعة (Alpine Eagle XL Chrono) الجديدة بثلاثة إصدارات مصنوعة من معدن لوسنت ستيل 223a الاستثنائي مع ميناء بلون أزرق "أليتش" أو بلون أسود "فاحم"، أو إصدار مصنوع من معدنين يجمع بين معدن لوسنت ستيل 223a والذهب الوردي الأخلاقي مع ميناء بلون أسود فاحم، وسوار مدمج كباقي ساعات المجموعة المستوحاة من قوة النسر وجمال جبال الألب.

وتشهد أربع براءات اختراع على دقة وسهولة استخدام حركة شوبارد الميكانيكية والاوتوماتيكية التعبئة من عيار (03.05-C) المزودة بآلية (flyback) الارتجاعية لتخميد الارتداد.

فمن حركة الساعة إلى علبتها ومن ميناءها إلى سوارها، صنعت ساعة (Alpine Eagle XL Chrono) بكاملها ضمن ورشات صناعة الساعات في شوبارد على يد حرفييها المهرة ممن يقدرون الطبيعة.

حركة كرونوغراف متطور

مع تقديم ساعة (Alpine Eagle XL Chrono)، توسعت المجموعة التي أطلقتها شوبارد بنجاح في عام 2019، وكانت تضم حتى الآن عشرة موديلات مرجعية في علبة من حجمين.

فقد اتسع نطاق المجموعة لتضم ثلاث موديلات عندما أضيفت لها علبة أكبر حجماً يبلغ قياسها 44 ملم. تتبع هذه الموديلات المذهلة شكل معاصم الرجال والنساء وتوفر مساحة واسعة لتحتضن داخلها حركة كرونوغراف متطورة.

ودمجت أزرار جانبية ضاغطة على جهتها اليمنى على جانبيّ واقيات التاج لتحافظ على الشكل المتناغم والمتناسق المميز لساعات المجموعة.

تنبض داخل علب ساعات هذه الموديلات الثلاث الجديدة، حركة شوبارد من عيار (03.05-C)، وقد صنعت بدقة متناهية على يد الحرفيين المهرة العاملين ضمن الورشات المخصصة لصناعة الساعات في دار شوبارد.

وتؤمن الحركة احتياطياً وافراً من الطاقة يصل حتى 60 ساعة، كما تتميز بتصميم متقن يضمن إجراء تعديلات دقيقة على وظائف التوقيت/ الكرونوغراف واستخدام هذه الوظائف بالشكل الأمثل.

ومن ناحية أخرى زودت الحركة بعجلة عامودية، وعززت بالعديد من الابتكارات التقنية التي أكسبت شوبارد ما لا يقل عن أربع براءات اختراع؛ فكانت ثمرة جرأة فرق البحث والتطوير. 

زودت الساعة، بادئ ذي بدء، بنظام تروس أحادي الاتجاه يمنع فقدان الطاقة ويضمن سرعة لف التعبئة؛ وهي وظيفة تحظى بتقدير كبير ضمن فئة الكرونوغراف المستهلك للطاقة.

كما يضمن وضع القابض العمودي  بدء عملية قياس دقيقة للوقت. بالإضافة إلى أن عيار هذا الكرونوغراف من النوع المزود بآلية تخميد الارتداد، مما يتيح إجراء عمليات توقيت متتالية بسلاسة بفضل ثلاث مطارق محورية ذات أذرع مرنة تسهل ضبط تصفير العدادات.

وأخيراً، زود عيار (03.05-C) بعجلة توازن فارينر التي توفر معدل ثابت للحركة من خلال تعويض اختلافاتها في القصور الذاتي طوال عمر الساعة.

يحظى هذا العيار بمصادقة شهادة الهيئة السويسرية الرسمية للكرونومتر (COSC). ووضع داخل علبة مصنوعة من معدن لوسنت ستيل 223a، وهو عبارة عن سبيكة فولاذية مبتكرة طورتها شوبارد لتتوصل إلى خصائصها المضادة للحساسية وبريقها المتألق ومتانتها التي لا تضاهى وذلك من خلال عملية سباكة دقيقة.

ناهيك عن أن الموديل المرجعي الثالث للساعة يقدم بديلاً يجمع بين معدنين بالإضافة لاستخدام الذهب الوردي الأخلاقي من عيار 18 قيراط في صنع تاج الساعة وإطار زجاجها وجزء من سوارها.

الأسود في عين النسر

فضلاً عن توافر الميناء باللون الأزرق كلون نهر "أليتش" الجليدي، تقدم شوبارد خياراً جديداً في المجموعة ضمن موديلات ساعة (Alpine Eagle XL Chrono) يتمثل في ميناء بلون أسود "فاحم".

فمن ألوان الطبيعة في جبال الألب استوحى كارل-فريدريك شوفوليه، الرئيس الشريك لدار شوبارد ومؤسس مجموعة (Alpine Eagle)، فكرة استخدام هذا اللون المستمد من الليالي الحالكة في الجبال الذي يسود عندما تستعيد الحياة البرية هيمنتها، وتذكرنا كيف أن الإضاءة الليلية التي وضعها الإنسان وأسلوب حياته المدنية يضران بطبيعة حياة الحيوانات المتواجدة في تلك المنطقة. 

سواء في إصدار اللون الأزرق "أليتش" أو اللون الأسود "الفاحم"، يحافظ الميناء على بنيته وزخارف بزوخ الشمس التي تثير في الأذهان صورة قزحية عين النسر. ويطوف عقرب الثواني الذي يبدو مثل ريشة النسر فوق هذا العرض الشديد الوضوح مع ما يتخلله من عدادات مرتفعة.

يظهر على مقياس سرعة الدوران "التاكيمتر" تدرجات حمراء عند السرعات 100 و 160 و 240. ويمتد مسار المقياس حول الحافة الداخلية لإطار زجاج الساعة. وتم تقسيمه إلى أربع أجزاء/ خطوات مع فواصل مختلفة تبلغ 5 أو 10 أو 20 أو 40 كم/سا لكل خط. يساهم هذا الترتيب في تسهيل قراءة متوسط قياسات السرعة ويساهم في إضفاء التناغم الجمالي والديناميكي على الميناء بشكل عام. 

إعادة تجسيد أحد رموز شوبارد

ابتكرت مجموعة (Alpine Eagle) على يد ثلاثة أجيال من رجال عائلة شوفوليه. وهي بمثابة إعادة تجسيد لساعة (St. Moritz) التي كانت أول مشروع يبدعه كارل-فريدريك شوفوليه في صناعة الساعات في أواخر سبعينيات القرن الماضي.

بتصميمها النقي والصارم تثري ساعة (Alpine Eagle) هذا التراث بمصدر استلهام خصب مستمد من الطبيعة. وتتميز ساعات المجموعة بعلبة دائرية ذات جوانب منمقة وتاج منقوش بزهرة البوصلة، ويظهر على إطار زجاج الساعة ثمانية براغي وظيفية تتجه شقوقها نحو مركز الميناء.

ويتسم ميناء الساعة المتعرج بألوانه العميقة ومؤشراته المظيئة، دون أغفال ذكر السوار المعدني المدمج بعلبة الساعة

بفضل استقلاليتها ومهاراتها المتكاملة، تمكنت معمل شوبارد من إتمام كافة مراحل إنتاج ساعات المجموعة وتجميعها ضمن ورشات الدار المخصصة لصناعة الساعات، بدءاً من الحركة وانتهاء بالسوار، مروراً بعلبة الساعة وجميع مكوناتها.ر



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي