شوماخر في حلبة فورمولا 1 بالبحرين

متابعات-الأمة برس
2021-03-24 | منذ 4 أسبوع

سيكون الألماني، ميك شوماخر، نجل الأسطورة، مايكل، بطل العالم سبع مرات، في دائرة الضوء هذا الموسم، بعدما ضمن له مقعدا في فريق هاس الذي يبدأ معه مغامرته الأولى في الفورمولا واحد.

 وذلك اعتبارا من الأحد المقبل في السباق الافتتاحي المقرر على حلبة البحرين الدولية.

وبعد تسع سنوات من المشاركة الأخيرة للوالد الأسطوري الذي ما زالت أية تفاصيل عن وضعه الصحي مجهولة بعد حادث تزلج خطير عام 2013، سيخطو نجله ميك خطواته الأولى في 28 الحالي عن جدارة واستحقاق، ليس لأنه نجل أسطورة فيراري السابق.

ويشارك هذا السائق الشاب المولود في 22 مارس 1999، باسم عائلته شوماخر هذه المرة، بعدما حاول الاختباء في بداياته في الكارتينغ تحت اسم عائلة والدته بيتش، ثم باسم ميك جونيور.

وتوج ميك بطلا للسلسلة الأوروبية لسباقات فورمولا 3 عام 2018، قبل أن يتدرج صعودا للفورمولا 2 في 2019، حيث لم يتمكن من احتلال أفضل من المركز 12 في الترتيب النهائي للسائقين، مع انتصار يتيم على حلبة هنغارورينغ المجرية، لكنه كشف عن معدنه الحقيقي الموسم الماضي وتوج بلقب البطولة.

هذا ليس بالسجل السيء على الإطلاق بالنسبة لشاب احتفل بميلاده الـ22 يوم الاثنين الماضي.

لكن في نهاية الأسبوع الحالي ستكون الأمور مختلفة تماما بالنسبة لميك، لأنه سيكتشف أن اسمه يحمل معه الكثير من الضغط وستتم مقارنته منذ السباق الأول بوالده الأسطورة الذي قاد فيراري إلى قمة الفئة الاولى، محرزا مع الفريق الإيطالي لقب بطولة السائقين خمس مرات والصانعين ست مرات، ليضيف ذلك إلى لقبيه اللذين أحرزهما عامي 1994 و1995 مع بينيتون.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي