هآرتس: الأمريكيون يؤيدون ضغط حكومة بلادهم على إسرائيل لحل نزاعها مع الفلسطينيين

متابعات الامة برس:
2021-03-20 | منذ 3 أسبوع

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية، عن تقرير استطلع آراء الأمريكيين وأظهر أن نسبة لا بأس بها يؤيدون ضغط حكومة بلادهم على إسرائيل لحل نزاعها مع الفلسطينيين.

وذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، يوم أمس الخميس، أن استطلاع غالوب السنوي بشأن وجهات النظر الأمريكية حيال الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، أظهر أن 34% من الأمريكيين يريدون رؤية ضغط أكبر من الحكومة الأمريكية على تل أبيب، وأن 53% من الديمقراطيين يُؤيدون هذا النهج.

وأوضحت الصحيفة أن هذه هي المرة الأولى التي يتبنى فيها غالبية الديمقراطيين هذا الموقف، مشيرة إلى أن 67% من الديمقراطيين يدعمون إقامة دولة فلسطينية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأرقام الجديدة، تضع قيمة عددية على قضية نوقشت في كثير من الأحيان داخل الحزب الديمقراطي، خصوصاً منذ عام 2018، حين انتُخب العديد من المشرعين التقدميين البارزين لمجلس الشيوخ، والذين أيد عدد كبير منهم المقاطعة، وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات.

وفي السياق نفسه، اعتبرت الصحيفة أن الرأي العام الأمريكي تجاه إسرائيل لا يزال إيجابيا بنسبة 75%، بينما سجلت نسبة المتعاطفين مع فلسطين ارتفاعاً قياسيا لتصل إلى 25%. وبلغت نسبة تأييد السلطة الفلسطينية 30%، وعلى الرغم من نقاط الدعم العالية للفلسطينيين، فإنه لم يكن هناك تغيير خلال العام الماضي في الموقف العام للأمريكيين بشأن الصراع، إذ تعاطف 58% مع إسرائيل.

وفي المقابل، أظهر الاستطلاع أن 80% من الجمهوريين متعاطفون مع إسرائيل، في حين أن 65% منهم يعتقدون أن الولايات المتحدة بحاجة إلى زيادة الضغط على الفلسطينيين.

كما أظهر الاستطلاع أن 50% من الجمهوريين يرفضون إقامة دولة فلسطينية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي