الدولار يتخلى عن مكاسبه مع تراجع عوائد الخزانة واليورو يصعد بعد أسوأ أداء في أسبوعين

متابعات الأمة برس
2021-03-19 | منذ 1 شهر

 

 

تخلى الدولار عن مكاسب حققها في التعاملات المبكرة اليوم الجمعة 19 مارس 2021م إذ تراجعت عوائد الخزانة عن قرب أعلى مستوى في 14 شهرا، بينما يستوعب المستثمرون تبديد مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي للتوقعات بأي رفع مبكر لأسعار الفائدة، وفقا لـ"رويترز".

وانخفض مؤشر الدولار نحو 0.1 في المائة إلى 91.689 بعد أن ارتفع ما يصل إلى 0.2 في المائة في التعاملات الآسيوية المبكرة.

وربح اليورو مقابل الدولار بعد أن سجل أسوأ أداء يومي في أسبوعين أمس الخميس. وارتفع الجنيه الإسترليني 0.1 في المائة إلى 1.3951 دولار.

وتعهدت لجنة السوق المفتوحة الاتحادية هذا الأسبوع بالمضي قدما في تحفيز نقدي قوي قائلة إن ارتفاع التضخم في الأمد القريب سيكون مؤقتا في ظل توقعات بأقوى نمو اقتصادي أمريكي في نحو 40 عاما.

وارتفعت العوائد القياسية الأمريكية لأجل عشر سنوات إلى أعلى مستوى فيما يزيد عن عام عند 1.754 في المائة أثناء الليل قبل أن تتراجع إلى 1.6821 في المائة.

وتراجع الين لفترة وجيزة بعد أن وسع بنك اليابان المركزي نطاقه المستهدف للعائد القياسي في قرار يتماشى مع توقعات السوق.

وانخفض الدولار في أحدث معاملات 0.1 في المائة إلى 108.760 ين بعد مكاسب محدودة حققها أثناء الليل.

وصعد اليورو إلى 1.1935 دولار بعد أن تراجع 0.5 بالمئة أمس الخميس.

وبينما من المنتظر استئناف التطعيم بلقاح أسترا زينيكا في ألمانيا وفرنسا ودول أوروبية أخرى، فإن آفاق النمو للمنطقة تعاني إذ دخلت باريس في إجراءات عزل عام لمدة شهر.

وفي سوق العملات المشفرة، استقرت بيتكوين عند نحو 57530 دولارا بعد أن تجاوزت لفترة وجيزة 60 ألف دولار مجددا أثناء الليل.

وارتفعت بيتكوين إلى المستوى القياسي المرتفع 61781.83 دولار يوم السبت بعد أن ارتفعت لأكثر من الضعف منذ بداية العام.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي