الإهانات العنصرية تطال لاعب بورنموث دانجوما

متابعات-الأمة برس
2021-03-11

تعرّض لاعب بورنموث الإنكليزي، أرنوت دانجوما، لإهانات عنصرية تمس بديانته الإسلامية، وذلك بعد معارضته لتوقف اللاعبين عن الركوع قبل بدء المباريات.

وكشف دانجوما في مقابلة مع شبكة "سكاي سبورتس" أنه شعر بالإحباط بعدما توقف بعض من لاعبي بورنموث وبعض لاعبي الفرق الأخرى عن الركوع قبل بدء المباريات.

وتلقى اللاعب إهانات عبر منصات التواصل الاجتماعي بسبب آرائه ونشرها على حسابه في "انستغرام".

وأضاف دانجوما أن الشخص الذي قام بإهانته، مسح حسابه بعد رد اللاعب عليه.

وفي ظل زيادة الهجمات العنصرية، أرسل "البريميرليغ" وبقية مؤسسات كرة القدم الإنكليزية خطاباً لشبكتي "فيسبوك" و"انستغرام"، طالبوا من خلاله بتشديد الإجراءات ضد الأشخاص الذين يقومون بالسباب والإهانات عبر هذه المنصات.

وكان مدافع كريستال بالاس، الهولندي باتريك فان انهولت، تعرض أيضاً لإهانات عنصرية على مواقع التواصل الإجتماعي، عقب مباراة فريقه أمام مانشستر يونايتد والتي انتهت بالتعادل السلبي مطلع الشهر الجاري.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي